مباراة مصر والكونغو.. فرص منتخب الفراعنة في الفوز والتأهل لمونديال روسيا 2018 وأهم التحديات

مباراة مصر والكونغو.. يستعد منتخب مصر الأول لكرة القدم على قدمٍ وساقٍ، لواحدة من أهم مبارياته في تصفيات مونديال كأس العالم 2018 في روسيا، وذلك ضمن الجولة الخامسة وقبل الأخيرة، والتي تعتبر الجولة الحاسمة في تصفيات أفريقيا المؤهلة للمونديال، بالنسبة لمنتخب مصر، حيث يسعى “منتخب الساجدين” إلى تقديم أفضل مستوى وعرض طيب على مستوى الكروي، حين يستضيف منتخب الكونغو على ملعب ستاد برج العرب، وذلك يوم الأحد المقبل، الموافق للثامن من شهر أكتوبر الجاري، في الساعة السابعة مساءًا.

مباراة مصر والكونغو

وتكتسب المباراة أهمية خاصة بالنسبة لمنتخب مصر، الساعي للتمثيل الثالث في مونديال كأس العالم 2018 الذي تستضيفه روسيا في الصيف المقبل،  بعد سلسلة من الإخفاقات في التأهل، منذ مونديال كأس العالم 1990 في إيطاليا، وقبل في مونديال كأس العالم 1934 في إيطاليا أيضًا، وبات المنتخب المصري الأقرب هذه المرة، بفضل النتائج المتميزة التي حققها في التصفيات الحالية، بصرف النظر عن الإخفاق في مباراة أوغندا في الجولة الرابعة من التصفيات، والتي خسرها بهدف نظيف، في الحادي والثلاثين من أغسطس الماضي.

فرص الفراعنة في مباراة مصر والكونغو

مباراة مصر والكونغو
عبد الله السعيد صاحب هدف الفوز على الكونغو هل يفعلها ثانية

تعتبر فرص الفراعنة في مباراة مصر والكونغو كبيرة للغاية للفوز بالمباراة، والظفر بنقاطها الثلاث، وتصدر المجموعة، الوصول إلى النقطة الثانية عشر، التي قد تصبح نقطة الحسم، وتحقيق حُلم طال انتظاره على مدار ثمانية وعشرين عامًا، وذلك شريطة أن يتعادل منتخبا أوغندا وغانا في مباراتهما التي تستضيفها أوغندا، يوم السبت المقبل، الموافق للسابع من شهر أكتوبر الجاري، أو أن يفوز منتخب غانا، من أجل إيقاف منتخب أوغندا عند النقطة السابعة.

فرص منتخب مصر في مباراة مصر والكونغو تظل مرهونة بأقدام النجوم والمحترفين وفي مقدمتهم النجم المتألق في الملاعب الأوروبية “محمد صلاح” الذي يُقدم حاليًا مستويات متميزة مع فريقه “ليفربول”، بصرف النظر عن تذبذب مستوى الفريق في الاستحقاقات المحلية، “الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم”، إضافة إلى النجم “أحمد حسن كوكا” مهاجم فريق “سبورتينج براغا” البرتغالي، ولا ننسى النجم “رمضان صبحي” لاعب الأهلي السابق وفريق “ستوك سيتي الإنجليزي”، وهناك أيضًا “محمود حسن تريزيجيه” لاعب نادي “قاسم باشا التركي”، وفي خط الوسط هناك المتميز “محمد النني” لاعب فريق “أرسنال” الإنجليزي”، وفي الدفاع أيضًا اللاعب “أحمد حجازي” مدافع فريق “ويست بروميتش ألبيون”، ونخبة من ألمع النجوم المحترفين في أقوى الدوريات العربية والعالمية.

التفاؤل يغلب على معسكر منتخب مصر

مباراة مصر والكونغو
تفاؤل في معسكر منتخب مصر

سادت حالة من التفاؤل المشوبه بالحذر الشديد من المفاجآت المُعتادة في التصفيات السابقة للمونديال، داخل معسكر منتخب مصر، وينبع التفاؤل من كون مباراة مصر والكونغو، “كلاكيت ثاني مرة” للبداية المتميزة والافتتاحية الرائعة لمنتخب الساجدين في المونديال، حيث نجح خلالها نجوم منتخب مصر في الفوز بهدفين مقابل هدف في المباراة.

وكانت البداية من تسجيل منتخب الكونغو للهدف الأول مع الدقيقة الرابعة والعشرين، إلا أن نجوم منتخب مصر أبوا إلا الفوز، فسجل النجم “محمد صلاح” هدف منتخب مصر الأول في قبل نهاية شوط المباراة الأول بأربعة دقائق، وأضاف صانع الألعاب الرائع “عبد الله السعيد” هدف منتخب مصر الثاني في الدقيقة الثامنة والخمسين لتنتهي المباراة بفوز أول للمنتخب المصري في مشوار التصفيات نحو نهائيات مونديال كأس العالم 2018 في روسيا.

التحديات التي تواجه منتخب مصر قبل مباراة الكونغو

مباراة مصر والكونغو
إصابة حسام عاشور قد تبعده عن المشاركة في مباراة مصر والكونغو

قبل مباراة مصر والكونغو، خاض اللاعبون الدوليون العديد من الاستحقاقات المحلية والقارية مع فرقهم، سواءً اللاعبين المحليين أو المحترفين، وهو ما أصاب بعضهم بالإرهاق الشديد، فيما أصيب البعض الآخر بإصابات قوية قد تجعل مشاركتهم في المباراة صعبة، ومن بينهم اللاعب عبد الله السعيد صانع ألعاب النادي الأهلي، وكذلك حسام عاشور لاعب الوسط في النادي الأهلي أيضًا، إضافة إلى اللاعب محمود عبد المنعم “كهربا” صانع ألعاب فريق اتحاد جدة السعودي، والمهاجم عمرو جمال لاعب فريق بيدفيست الجنوب أفريقي.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.