ما الفرق بين سوق الفوركس وسوق الأسهم التقليدي؟ وأيهما أفضل؟

هناك سؤال يدور في أذهان الكثير من الناس، وخاصةً الذين يفكرون في استثمار أموالهم. وهو ما الفرق بين سوق الفوركس وسوق الأسهم التقليدي؟ لذا هيا بنا في هذا المقال نعقد مقارنة بين السوقين، ونوضح من منهم الأفضل. ولكن دعنا في البداية نوضح شيء بسيط.

ما الفرق بين تداول الفوركس وبين تداول الأسهم؟

ما هو الفرق بين الاستثمار والمضاربة في سوق الأسهم؟

دعني في البداية أوضح لك شيئاً مهماً، وهو أن الأسهم هي عبارة عن حصص في الشركة التي يشتري المستثمر أسهمها. وعند حيازتهم لهذه الأسهم يصبح لهم ملكية في الشركة، بقدر الأسهم التي يمتلكونها.

ويمكن للمستثمرين جني الأرباح من هذه الأسهم عن طريق:

  • الاحتفاظ بالسهم فترة زمنية حتى يرتفع سعره.
  • هناك شركات تقوم بتوزيع أرباحها على حملة الأسهم.

الآن هيا بنا نوضح الفرق بين الاستثمار والمضاربة في سوق الأسهم.

الاستثمار ببساطة هو الاحتفاظ بالأسهم لفترة زمنية قد تكون طويلة الأجل نوعاً ما، ويعتمد المستثمر على التحليل الأساسي عند شراء الأسهم. على سبيل المثال إذا كانت أسهم شركة، فتجده ينظر لأسم الشركة وحجمها في السوق ومبيعاتها في أخر فترة وسياساتها وغيرها. وذلك حتى يستطيع التنبؤ بوضع هذه الشركة المالي في المستقبل.

أما المضاربة في سوق الأسهم، فالمضارب في سوق الأسهم يقوم بالعديد من التداولات في اليوم الواحد. ويعتمد في تداولاته على التحليل الفني بشكل كبير.

مقارنة بين سوق الفوركس وسوق الأسهم

هيا بنا الأن نقارن بين السوقين:

وقت التداول

بالنسبة لسوق الفوركس فهناك إمكانية للتداول على مدار 24 ساعة في اليوم ولمدة خمسة أيام ونصف في الأسبوع. وتتم المتاجرة أو التداول بين البنوك في جميع أنحاء العالم عن طريق نظام إلكتروني بين البنوك المشاركة. لذلك يمكن تداول الفوركس في الليل أو في النهار وفي أي وقت من اليوم.

عكس سوق الأسهم الذي يعمل فقط لمدة 7 ساعات من اليوم، وتبعاً للدولة صاحبة بورصة الأسهم.

العمولات

العمولات في سوق الفوركس هي فقط عمولة الوساطة، التي هي فارق السعر بين سعر البيع وسعر الشراء. وهي أقل بكثير من العمولات في بورصة الأسهم التقليدية.

الخيارات المتاحة

في سوق الفوركس خيارات التداول محدودة بعض الشيء، فالعملات المدرجة في سوق الفوركس معدودة. منها 6 خيارات لأزواج عملات رئيسية، وهي الأسهل للمتابعة والتجارة والبحث.

أما سوق الأسهم والسندات ففيه آلاف الخيارات المتاحة، يمكن الاختيار من بينها كما تشاء.

التلاعب

سوق الفوركس ضخم، ونظراً لهذه الضخامة ستجد أن المحللين أو الخبراء أو أي فئة أخرى غير قادرة على التأثير في السوق. ولا يمكنهم أن يقودوا السوق نحو اتجاه محدد، بل السوق هو الذي يقود الجميع.

وضيف على هذا أن أي فئة من محللين أو مستثمرين أو متداولين مهما بلغ حجمهم، فهم لا يستطيعون التحكم في قوة العملة أو سعر فائدتها. فهذا يتحدد وفقاً لبيانات التصنيع الاستهلاك والصادرات الواردات وغيرها الكثير. لذلك يمكنك القول إن سوق الفوركس خالي من التلاعب.

أما سوق الأسهم التقليدي، فأي خبر من محلل أو تصريح من أصحاب الشركة، يؤثر بشكل كبير على أسهم الشركة في البورصة. بل إن أي خبر من حاقد أو منافس للشركة، قد يؤدي لهبوط شديد لأسعار أسهمها في البورصة. وقد رأينا من هذا الكثير.

حجم السيولة

حجم السيولة في سوق الفوركس لا يقارن بحجم السيولة في سوق الأسهم العادية. فحجم التداول في سوق الفوركس اليومي هو حوالي 4 تريليون دولار، كما أن الأسعار فيه تستند على العرض والطلب مباشرة.

الرافعة المالية

الرافعة المالية في سوق الفوركس هي خيار قوي جداً في التداول. وهو يعطي فرصة وقدرة للمتداول لتحقيق أرباح ضخمة من خلال المضاربة بمبلغ صغير نسبياً. ولكن على الجانب الآخر من الممكن أيضاً أن تكبد المتداول خسائر فادحة.

من الأفضل سوق الفوركس أم سوق الأسهم؟

بعد المقارنة السابق سردها، أنت من يستطيع تحديد السوق الأنسب لك. فالبعض يناسبه سوق الفوركس، والبعض الأخر يناسبه سوق الأسهم. وذلك حسب أهدافك المالية، ومدي مهارتك، ومدي رغبتك وقدرتك على تحمل المخاطر المالية.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.