نجاة فتاة سعودية من لدغة عقرب تسلل لها من طلب دليفري

فتاة سعودية تنجو من موت محقق بعد أن تعرضت للدغة عقرب أصفر صغير تسلل لها من داخل أحد الطرود القادمة من خارج المملكة العربية السعودية في الوقت الذي كانت نائمة فيه خلال منتصف الليل حيث لدغها العقرب في كتفها ورقبتها.

نجاة فتاة سعودية من لدغة عقرب

وقالت منيرة سليمان أنها طلبت مجموعة من الأجهزة من عدد من المواقع بعضها يوجد داخل السعودية في الهوف والرياض والبعض الأخر في أمريكا وجميع هذه الطرود وصلت خلال نفس الأسبوع وترى أن غلطتها حملها للصناديق ووضعها داخل غرفتها لأنها أجهزة كهربائية وفي نفس اليوم استيقظت متأخرا على الم من لدغة العقرب في الكتف والرقبة وتوقعت أنها حساسيه ولم يأتي ببالها أنها لدغة عقرب.

منيرة سليمان تنجو من موت محقق

اردفت منيرة سليمان أنها شعرت بالخوف من الذهاب إلى المستشفى لظروف كورونا ولأنها تعيش مع والدها ووالدتها الكبار في السن فخشيت عليهما.

واكملت على أن كون العقرب صغير فإن هذا أدى إلى عدم تسممها لأن حويصلة السم مازالت فارغة أو أنها قد افرزتها في الكرتون وأن الأثار البسيطة للسم ظهرت في صورة الم في الكتف والرقبة وورم ولكن لم يوجد أي انخفاض في ضغط الدم أو ارتفاع في درجات حرارة الجسم.