لعبة مريم المرعبة تثير الكثير من الأثارة والتشويق لدى مراهقين المملكة العربية السعودية

أثارت لعبة مريم خوفا شديدا لدى بعض الشباب في الآونة الأخيرة، وانتشرت اللعبة عبر الجوالات، بشكل كبير في المملكة.
وذلك بعد أطلاق هاشتاج #لعبة-مريم، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والذي حقق انتشارا كبيرا.
وبسبب اللعبة التي قد تكون مرعبه للكثيرين، إذ انها تناقشهم وتخبرهم بأسمائهم وتحدثهم بأشياء مرعبة بعض الشئ.

لعبة مريم المرعبة تثير الكثير من الأثارة والتشويق لدى مراهقين المملكة العربية السعودية 3 5/9/2017 - 12:36 ص

لعبة مريم المرعبة تثير الكثير من الأثارة والتشويق لدى مراهقين المملكة العربية السعودية 1 5/9/2017 - 12:36 ص

اذا ما هى لعبة مريم المرعبة؟

لعبة مريم، شخصية بنت اسمها مريم، وهذه البنت قد تاهت عن منزلها.
وتريد منك أن تساعدها لكي تعود للمنزل مرة أخرى.
وخلال رحلة العودة إلى المنزل، تسألك مريم عدد من الأسئلة منها ما هو خاص بها، ومنها ما هو سؤال سياسي،

مثل سؤال “هل تعتقد أن دول الخليج لديها الحق في معاقبة قطر”.
وأسئلة خاصة بك، بعد ذلك تطلب اللعبة أن تدخل غرفة معينة، لكي تتعرف على والدها.
وتستكمل معك اللعبة الأسئلة، وكل سؤال له احتمال معين، وكل سؤال مرتبط بإجابة سؤال أخر.
وقد تصل إلى مرحلة أنه يتوجب عليك انتظار 24ساعة لإستكمال الأسئلة.

وحذر البعض ممن أطلقوا الهاشتاج من اللعبة، واتهم البعض المسؤولين عن اللعبة أن لهم أهدافا خبيثة.
مشبهين اللعبة بلعبة الحوت الأزرق، التي انتشرت وسط المراهقين وتسببت في حالات إنتحار كثيرة.

وردا على ذلك، تخبرك لعبة مريم أيضا أنها ليست الحوت الأزرق، وقد جاء ذلك عقب انتشار الكثير من التغريدات والهاشتاج التي  تشير إلى أنها تشابه لعبة الحوت الأزرق.
يبدو أن مطور لعبة مريم دائما يقوم بإضافة الكثير من الأسئلة الجديدة، لكي يتم إضافة أكثر  إثارة للعبة.
وتحميل لعبة مريم متوافر الآن على جوجل بلاي، أو من خلال متجر أبل مجانا.

وتعتمد اللعبة  على شخصية فتاة جميلة “مريم”، وتطلب منك معلوماتك الشخصية.
وتحادثك وتطلب منك مساعدتها في الطريق، وتطرح أسئلة غريبة، وتطرح أيضاً اسئلة تتعلق بقضايا سياسية.

لعبة مريم المرعبة تثير الكثير من الأثارة والتشويق لدى مراهقين المملكة العربية السعودية 2 5/9/2017 - 12:36 ص

فيما وصف المصصممون لهذه  اللعبة أنها تجعلك تعيش مع قصة مشوقة، من خلال الفتاه مريم التي تعيش في صراع وتطلب منك مساعدتها.
وذكر صاحب حساب “مطور لعبة مريم”، سلمان الحربى، انهم قاموا بتطوير لعبة مريم من أجل القصة الممتعة فقط.
ورد على الاتهامات التي صدرت حول اللعبة وقال، “اتركوا عنكم اى تخويف من اللعبة، هى مجرد لعبة، عباره عن تسلية وإثارة وتشويق، وليس كما يعتقد الأخرون، ولمن يريد تفاصيل كامله يجى سنابى بصوتى وانا أشرح”.

اقرأ ايضا:
اطلاق مشروع البحر الأحمر ضمن “رؤية المملكة2030”


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.