تفاصيل القبض على الأمراء والمسئولين السعوديين والتهم الموجهة إليهم

أفصح مصدر رسمي سعودي اليوم الاثنين عن أسماء الأمراء والمسئولين الذين تم احتجازهم أمس موضحا التهم الموجهة إليهم والتي تم فتح التحقيق فيها.

ولي العهد السعودي و

وكان قد تم احتجاز 11 أمير و4 وزراء إضافة إلى عشرات الوزراء الذين تم عزلهم من مناصبهم بتهم الرشوة وغسيل الأموال والاختلاس واستغلال النفوذ

وأبرز الذي التي تم احتجازها كان إبن أخ الملك الأمير السعودي الوليد أن طلال صاحب شركة المملكة القابضة وذلك بعد توجيه تهم الرشوة وغسيل الأموال إضافة إلى ابتزاز المسئولين وتقديم الرشاوي لهم وهو الآن لا يزال محتجزا على ذمة هذه التحقيقات.

بينما عزل الأمير متعب بن عبد الله من منصبه كقائداً للحرس الوطني على إثر اتهامه باختلاس الأموال وإرساء مشاريع مختلفة على شركات خاصة به بعض هذه المشاريع قالوا عنها أنها وهمية، وتضمنت سلسلة التهم عقودا غير شرعية بـ 10 مليارات دولار لأجهزة إتصال لاسلكي وملابس عسكرية واقية من الرصاص بملايين الريالات.

أما الأمير تركي بن عبد العزيز فمتهم بفساد مشروع قطارات الرياض واستغلال نفوذه لترسية بعض المشروعات على شركاته الخاصة.

ومشروع قطارات الرياض المعروف بمترو الرياض هو مشروع يتضمن إنشاء ستة خطوط مترو تغطي الرياض من جميع الاتجاهات، ويفترض أن يكون جاهزا للعمل 2018 القادم بتكلفة 22.5 مليون دولار، والهدف منه هو توفير الوقود بتقليل عدد رحلات السيارات إضافة إلى الحد من الانبعاثات التي تلوث البيئة.

وإبراهيم العساف عضو شركة آرامكو السعودية والذي كان يشغل منصب وزير المالية وجهت إليه تهم اختلاسات في مشروع توسعة الحرم المكي واستغلاله منصبه بشراء أراضي بأسعار مرتفعة لصالحه ونزع ملكيات أراضي مجاورة للحرم.

وقد وجهة تلك التهم لجنة مكافحة الفساد التي صدر مرسوم ملكي بتشكيلها بقيادة ولي العهد محمد بن سلمان والذي حصل على سلطات واسعة واستثنائية حتى يتمكن من تأدية مهمته.