رفضت والدتها فكرة غنائها وارتدت الحجاب تآثرًا بوفاة شقيقها.. محطات في حياة أيقونة الموضة «منى عبد الغني» صاحبة الـ 53 عام

كانت من إحدي النجمات اللامعات في عالم الفن في فترة التسعينات، وسبقت فنانات جيلها، وكانت محل الآنظار لكل الجماهير والمعجبين وخاصة الفتيات اللاتي كن يأخذن منها الموضة، وبينما هي في أوج المجد والنجومية، قررت الإعتزال بشكل مفاجئ بدون أي مقدمات، ولا سيما أن جماهيرها ومحبها ملكهم الفضول؛ لكي يعرفوا السبب وراء الإعتزال المفاجئ، إلا أنها لم تصرح عن ذلك في وقتها، مكتفية ببعدها عن وسائل الإعلام والعزف عن الأماكن التي يتواجد فيها صحفيين، ومرت سنوات حتى ظهرت مرة أخري إلي شاشات الفضائيات من خلال البرامج التليفزيونية، فقد أخرجت موهبة الإعلام من التي كان بداخلها وجسدتها في برنامج “الستات مايعرفوش يكدبوا”، إنها الفنانة “مني عبدالغني”.

رفضت والدتها فكرة غنائها وارتدت الحجاب تآثرًا بوفاة شقيقها.. محطات في حياة أيقونة الموضة «منى عبد الغني» صاحبة الـ 53 عام 2 25/6/2018 - 5:06 م

نشأتها

في اليوم الخامس عشر من شهر نوفمبر لعام 1964 ولدت الفنانة المعتزلة مني عبدالغني، ولديها أربعة أشقاء وشقيقات، إلتحقت بمعهد الموسيفي العربية، وتخرجه منه بعدما درست فيه الغناء، وأيضاً إلتحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية، وبدأت أولي خطواتها الفنية من خلال مشاركتها في مسلسل “الأبناء” في عام 1985.

وإنضمت بعدها إلي فرقة الموسيقار الراحل “عمار الشريعي” التي كان يطلق عليها “فرقة الأصدقاء”، وكان حينها بصحبة صديقتها الفنانة المعتزلة “حنان”، وثالثهما الفنان “علاء عبد الخالق”، ولكن لم تستمر في الفرقة، وقررت أن تنفصل عنها لتصدر أول ألبوماتها الغنائية في عام 1987 وكان بعنوان “أصحاب”، وكان ذلك الألبوم بمثابة نقلة فنية جديدة إنطلقت من خلالها إلي سلم الشهرة وأوائل المطربين.

رفضت والدتها فكرة غنائها وارتدت الحجاب تآثرًا بوفاة شقيقها.. محطات في حياة أيقونة الموضة «منى عبد الغني» صاحبة الـ 53 عام 1 25/6/2018 - 5:06 م

مشوارها الفني في السينما والدراما

لم تتوقف مني على الغناء فقط، بل أفترشت موهبتها على الساحة الفنية وتحديداً في مجال التمثيل، وشاركت في خمس أفلام وكان أبرزهم، “الباشا، الكلام في الممنوع، نصف دستة مجانين”، أما في الدراما التليفزيونية، فقد قدمت العديد من المسلسلات كانت أبرزهم، “المعلمة سماح، هارون الرشيد، المرأة في الإسلام، عيش أيامك”.



عرض التعليقات (2)