“دفنت بعد موتها بـ3 أيام “وكانت تعاني من مرض “سرطان الرئه” صعوبات واجهت الفنانة سناء جميل

الفنانة سناء جميل كانت تملك اطلاله مميزة ولكن حظها لم يكن مثل حظ قرينتها لكى تكون بطلة شباك ولكن موهبتها المميزة والنادرة قدمت لها فرص العمر في النجومية  لتكون هي البطلة الاولى في فيلم “الزوجة الثانية ” وهى الاساس والمحرك الرئيسي في فيلم ” بداية ونهاية ” وكانت تلعب دور الارستقراطية في الفيلم العربى الشهير ” سواق الهانم مع الفنان الكبير الراحل أحمد زكي وتميزت بدورها في هذا الفيلم وحقق نجاحا هائل.

"دفنت بعد موتها بـ3 أيام "وكانت تعاني من مرض "سرطان الرئه" صعوبات واجهت الفنانة سناء جميل 1 24/12/2017 - 6:20 م

وفي ذكري وفاة الفنان الراحلة سناء جميل سوف نستعرض معكم أبرز المحطات الصعبة التي مرت بها وصنعت اسمها من خلالها وكل هذا من خلال حوارات على لسانها وليس فقط هذا بل مع رفيق كفاحها  الكاتب الكبير الصحفي لويس جريس.

اسم الفنانة سناء الجميل الحقيق هو ” ثريا يوسف عطا الله

ولدت في عائلة صعيدية ووالدها كان محامي بالمحاكم المختلطة ووالدتها خريجة المدارس الأمريكية

ألتحقت في مدرسة فرنسية داخلية ” المير دي دييه”

تم طردها من المنزل من قبل أهلها وقام الفنان زكي طليمات بإستئجار منزل لكي تعيش له وكانت تنام على الارض فوق ملابسها فقط

كانت تعمل في الخياطة والتفصل بمقابل ضعيف ” 6 جنيها” لكي تسدد ايجار الشقة التي كانتها تعيش بها وشراء مقتنيات واثاث لمنزلها وأول راتب حصلت علية سناء جميل كان اثنى عشر جنيها

بعد ذلك أصيب بحساسية في الاذن وضعف في سمعها والسبب كان النجم الكبير عمر الشريف عندما صفعها في فيلم بداية ونهاية

تزوجت من رفيق العمر لويس جريس  واستمر الزواج لمدة اربعون عام وقررت عدم الانجاب للتفرغ للفن

عانت الراحلة من مرض سرطان الرئه

وتم دفنها بعد ثلاثة ايام من موتها اثناء حضور افراد عائلتها


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.