تعرف على حقيقة تسبب “السبكي” في انتحار صاحب فراشة لعدم اعطائه حقوقه

انتحر شاب في سن الثلاثين، بمحافظة الدقهلية، صاحب فراشة وأدوات كهربائية، وذلك لعدم تقاضيه الأجر بالكامل والمتفق عليه من المنتج الشهير “أحمد السبكي”، وذلك نظير مشاركتة في تصوير فيلم “الماء والخضرة والوجه الحسن”، والذي قامت ببطولته منه شلبي وليلى علوى وباسم سمرة، وكان الشاب الذي فارق الحياة لعدم تحمله النصب عليه مسئولاً عن الفراشة والكهرباء في الفيلم الذي تم عرضة قبل شهور ماضية إلا انه بعد أن قام بعمله على أكمل وجه رفضو إعطاءه باقي الأجر بحجة أنه حصل على الشهره بسبب العمل معتهم.

احمد السبكي

وتلقى اللواء أيمن الملاح، مساعد وزير الداخلية بمحافظة الدقهلية، إخطاراً من قسم شرطة بلقاس بالعثور على جثة الشاب “عبد القادر فتحي عبد الحافظ”، 30 عاماً، غارق في مياه البحر أمام منطقة الشرف، بعد أن تمكن الأهالي من إخراج جثة الشاب المنتحر من المياه، وعلى الفور انتقلت قوة من أدارة المباحث إلى مكان الحادث وحررت المحضر اللازم، وتبين أن زوجته قد قامت بإبلاغ الشرطة بتغيب الشاب عن المنزل 3 أيام بعد إصابته بحالة نفسيه سيئة، وأنه ترك ورقه مفادها أنه سيقدم على الانتحار في البحر بسبب سوء حالته النفسيه لعدم تحمله النصب عليه، وتحرر اللازم واخطرت النيابه بالواقعة.

وكان أحد اقاربه في تصريح لأحدى المواقع الإخبارية قال: “المنتج “أحمد السبكي” اتفق مع عبد القادر على مشاركته في الفيلم بأعمال الفراشة والكهرباء ودفع له عربون 10 آلاف جنية، في حين قام المجني عليه بالتوقيع على شيكات لمن يعملون معه وأكد لهم أنهم سيحصلون على باقي المبلغ بعد أن يتقاضي باقي أجره من من السبكي، ولكن فوجئ بعد انتهاء التصوير من الفيلم رفض المنتج أحمد السبكي إعطائه حقوقه قائلاً: “أنت أخدت شهره ومجد بالفلوس”، وكان المجني عليه قد طلب 170 ألف جنيه من منتج الفيلم باقي الأجر المتفق عليه”، بحسب رواية أحد اقاربة.

وتابع: “بعد تعرض عبد القادر للنصب عليه، دخل في حالة نفسية سيئة، وتم وضحة في مستشفى النفسية لمدة 9 أشهر، وعقب خروجه ذهب إلى المنتج مرة أخرى، لكنه رفض اعطائه المبلغ المتبقي، فقرر التخلص من حياته تماماً.

ومن جانبه نفي المنتج أحمد السبكي حقيقة هذا الأمر، موضحاً أنه كذب وإفتراء من أسرة المجني عليه، قائلاً ” كيف يكون هذا الكلام واقعي؟!..، كيف يحصل كومبارس أو عامل فراشة على مبلغ 100 ألف جنيه تقريبا، مثلما ادعت اسرة الشاب المنتحر، وأكد على أن اختيار جميع المشاركين في الفيلم ليس من اختصاصة بل من اختصاص مخرج الفيلم.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.