الموت يفجع الوسط الفنى بعد رحيل السيناريست محفوظ عبد الرحمن

رحل عن عالمنا اليوم عمود من أعمدة السينما المصرية الذي قدم الكثير من الأعمال الدرامية التي لا تنسي مهما مر الزمن وصاحب أكثر من 20 مسلسل ومن أبرزهم ” بوابة الحلواني ” و”أم كلثوم “.

وفاة احد عمالقة الفن

منذ قليل رحل الكاتب الكبير محفوظ عبدالرحمن عن يناهز الـ76 عام بعد تعرضة لأزمة صحية شديدة في العناية المركزة بأحد المستشفيات الخاص وبعد صراع طويل مع المرض. فقد تعرض الكاتب /محفوظ لجلطة دماغية مفاجأة منذ فترة قليلة “أسبوعين ” وعلى الفور تم نقلة سريعا إلى أحد المستشفيات الخاصة الموجودة في الشيخ زايد بمنطقة 6 أكتوبر.

يعد السيناريست محفوظ عبد الرحمن هو من أشهر كتاب الدراما المصرية وخاصة التاريخية وله علامات كثيرة بارزة في هذا المجال ومن أهمها “عنترة ” و”ام كلثوم ” وسليمان الحلبي”.  ولد الكاتب محفوظ عبدالرحمن رحمه الله يوم 11 يونيو في عام 1941 ودرس في جامعة القاهرة وعمل في وزارة الثقافة بدار الوثائق التاريخية وعمل في دار الهلال وكان سكرتير تحرير في إصدار ثلاث مجلات ” مجلة الفنون ومجلة السينما ومجلة المسرح ” وعمل في تليفزيون الكويت في الفترة من سنة 1974 إلى سنة 1978 وقدم العديد من الاعمال الفنية القيمة واستقال من وزارة الثقافة وتفرغ للكتابة في عام 1982.

ومن أشهر ماكتب للسينما ” حليم ” في عام 2005 وقام بإخراجة شريف عرفة وفيلم ناصر 56 كما قدم الراحل محفوظ عبدالرحمن أول مسلسل تليفزيوني وهو “العودة إلى المنفي ” عن قصة ابوالمعاطي ابوالنجا وحصل على الكثير من الجوائز وأبرزها ” جائزة الدولة التشجيعية لعام 72 والجائزة الذهبية في مهرجان الاذاعة والتليفزيون عن مسلسل أم كلثوم


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.