وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور يكشف عن سبب فرض تأشيرة دخول على المصريين

فرض تأشيره على المصريين، بعد الحادث الأليم الذي وقع في صباح يوم الأحد الماضي على مصر بانفجار كنيستي مار جرجس بطنطا والكنيسة المرقسية بالإسكندرية قام العديد من الأهالي بشن مظاهرات والتجمهر أمام الكنائس، وأستشهد في الانفجارات العديد من المسيحين والمسلمين أيضاً بفعل عمل أرهابي غادر.

وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور يكشف عن سبب فرض تأشيرة دخول على المصريين 1 11/4/2017 - 4:59 م

الرئيس عبد الفتاح السيسي يفرض حالة الطوارئ على مصر

قام على الفور الرئيس عبد الفتاح السيسي بقرار عاجل بفرض حالة الطوارئ على مصر بدءً من الإثنين الساعة الواحدة ظهراً وحتى ثلاثة أشهر متواصلة لحماية الأمن القومي وسلامة المواطنين وقام العديد من المواطنين بمشركة الرئيس هذا القرار الذي جاء لصالح الوطن والمحافظة عليه.

تأشيرة دخول للمصريين للسودان

شن عدد كبير من النشطاء عبر الفيس بوك تدشينات عديدة بعد قرار فرض تأشيرة دخول للمصريين إلي السودان والتنديد بها، ومن جانبه أكد وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور أنه بالفعل قام بفرض تأشيره لدخول المصريين إلي الأراضي السودانية وكان الغرض منها هو الحفاظ على سلامة المواطنين بسبب الإرهاب الغادر، ومنع تسلل الإرهاب وكان هذا باتفاق مسبق مع الجانب المصري.

السودان ومصر

كما أكد سيادته أن جميع المغرضين الذين يريدون التوقيع بن مصر والسودان ما هم ألا مغرضين وأن من يسئ إلي السودان لا يحق الرد عليه ولا يهم الحكومة في شئ، وأكد وزير الخارجية إبراهيم الغندور أن ما يهمه هو مصلحة البلدين وليس الأقاويل التي تزج وتسئ إلي السودان.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.