مضيفة تعلن على صفحتها أن الطائرة المصرية المنكوبة كانت متهالكة فتم إغلاق حسابها من جهة رسمية

قامت إحدى المضيفات العاملات بشركة مصر للطيران والتي تمتلك حسابا خاص على الفيس بوك بنشر بعض الأخبار والمعلومات الشديدة الأهمية وأيضا التي تعتبر سرية للغاية حول أسباب سقوط الطائرة المصرية التي سقطت منذ أيام بالبحر الأبيض والتي لا احد يعلم حتى الآن ما هو السبب الحقيقي لتحطمها وسقوطها.

الطائرة المنكوبة

فقد قامت المضيفة والتي تدعى غادة عبد الله بنشر هذه المعلومات من خلال حسابها الخاص على الفيس بوك لتقول أن الطائرة المنكوبة من طراز ايربص وأنها كانت متهالكة لدرجة خطيرة وكانت حالتها غير أمنه نهائياً للاستعمال وقد طالبنا بتحديثها أو تغيرها أكثر من مرة من إدارة شركة مصر للطيران ولكن لا حياة لمن تنادي وأنا احمل المسؤولية كاملة لإدارة الشركة ولقسم الصيانة والقسم الهندسي بالأخص لأنهم كانوا يعلمون حالتها الغير أمنه ولكنهم تغافلوا عن صيانتها أو حتى تجديدها.

صرحت أنها تعلن أن المسئول الأول والأخير عن هذه الحادثة والكارثة هي شركة مصر للطيران والمهندسين بها فهي تعتبر قضية إهمال من الدرجة الأولى وكادت المضيفة أن تكشف عن أسرار أخرى لهذه الحادثة إلا انه قد تم إغلاق حساب الصفحة فور إعلانها لهذه المعلومات مباشرة من جهة غير معلومة ودون إبداء أي أسباب مما يثبت لنا مدى صحة معلومات هذه المضيفة وان نشرها لهذه الأسباب الحقيقية وتسريبها أدى إلى غضب بعض الجهات المسئولة عن هذه المأساة فقرروا إغلاق صفحتها.

188


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.