مريض نفسي يقتل إمام مسجد أثناء صلاة الجمعة في فيصل.. زعم أنه المهدي المنتظر وردد: أنا خليفة الله وطعن الإمام أثناء الركعة الثانية وترك السكين في ظهره


جريمة شنعاء ارتكبها عاطل في منطقة التعاون فيصل بمحافظة الجيزة، أقدم فيها على قتل إمام مسجد أثناء إمامته المصلين بصلاة الجمعة، حيث طعنه طعنتين نافذتين وحاول الفرار إلا أن الأهالي تمكنوا من الإمساك به.

مقتل إمام مسجد على يد عاطل

مصدر أمني بالجيزة، أكد أن شهود العيان من المصلين قالوا أن المتهم كان يقف في الصفوف الأولى أثناء الصلاة وانتهز فرصة سجود الإمام في الركعة الثانية، وفوجئوا بأصوات صراخ وآلام ووجدوا الإمام غارقا في دمائه ومحاولة المتهم الهروب، وحاول بعضهم إسعاف إمام المسجد إلا أنه توفي متأثرا بجراحه.

المجني عليه حسن الخلق

وقال أحد المصلين، أن إمام المسجد شاب في آخر سنوات الدراسة الجامعية ومشهود له بين أهل المنطقة في شارع الأمراء بالتقوى والتدين وحسن الخلق، مشيرا إلى أنه لا يوجد له عداوات مع أحد.

المتهم بقتل إمام مسجد مهتز نفسيا

وكشفت تحريات أجهزة الأمن، أن المتهم غير متزن نفسيا وقبل الصلاة دخل في نقاش مع إمام المسجد وقال له أنه المهدي المنتظر وردد: أنا خليفة الله، ورد عليه الإمام بهدوء طالبا منه تلاوة آية الكرسي، ثم دخلا لبدء خطبة الجمعة وأداء الصلاة، وبعد ذلك ارتكب المتهم جريمته.

ضبط المتهم بقتل إمام مسجد في فيصل

كانت أجهزة الأمن بمديرية أمن الجيزة قد تلقت بلاغا من النجدة يفيد، مصرع إمام مسجد بمنطقة التعاون فيصل على يد عاطل، وانتقلت قوات من المباحث لمحل الواقعة، وتبين مصرع إمام “زاوية الرحمة” بشارع الأمراء في التعاون فيصل، وإمساك الأهالي بالمتهم والتحفظ عليه .

تم إخطار اللواء مصطفى شحاتة مدير أمن الجيزة، وتحرر المحضر اللازم وأخطرت النيابة للتحقيق.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 تعليقات
  1. غير معروف يقول

    لا حول ولا قوه الا بالله ربنا يرحمه

  2. غير معروف يقول

    ربنا يرحمه ويرزقه الفردوس الاعلي من الجنه