محكمة النقض تصدر حكمًا نهائيًا ببراءة حسني مبارك في قضية قتل المتظاهرين

أصدرت محكمة النقض والتي تم اليوم ولأول مرة عقد جلسه من جلساتها خارج المقر الخاص بها، حيث تم اليوم عقد جلسة محكمة النقض في أكاديمية الشرطة، وذلك للحكم بالقضية الخاصة بمقتل المتظاهرين، وقد أصدرت المحكة اليوم حكمها النهائي في حق الرئيس السابق “محمد حسني مبارك”، وهذا الحكم غير قابل للطعن، وقد قضت المحكمة اليوم ببراءة “حسني مبارك”، بشكل نهائي من قضية قتل المتظاهرين، وبهذا الحكم تقفل قضية قتل المتظاهرين بشكل نهائي.

وجدير بالذكر، أن محكمة جنايات القاهرة كانت قد أصدرت حكم سابق في يوم 2 من شهر يونيو لعام 2012، بالحكم المؤبد لكل من مبارك وحبيب العدلي، ولكن تم إلغاء هذا الحكم من قبل محكم النقض يوم 13من شهر يناير سنة 2013، وأصدرت محكمة النقض حكمها بإعادة المحاكمة.

المحاكم التي تنقلت بينها قضية قتل المتظاهرين :

وقد ظلت قضية القتل العمد لمتظاهري ثورة 25 يناير خمس سنوات تتنقل بين أربعة محاكم، وهذه المحاكم هي
* محكمة جناية القاهرة برئاسة، المستشار أحمد رفعت.
* المرحلة الأولى من النقض امام محكمة النقض.
* محكمة جنايات القاهرة بعد أن أعيدت المحاكمة لها مرة أخرى وترأسها المستشار محمود كامل الرشيدي
* المرحلة الأخيرة، كانت امام مرحلة النقض، حيث قبلت المحكمة في هذه المرحلة طلب النيابة، بإلغاء الحكم الذي صدر عن محكمة جنايات القاهرة، وقضت ببراءة الرئيس السابق محمد حسني مبارك.

القاضي الذي أصدر حكم البراءة في قضية قتل المتظاهرين:

أما عن القاضي الذي أصدر اليوم حكم البراءة في حق الرئيس السابق “حسني مبارك” فهو المستشار “أحمد عبد القوي”، ومعه مجموعه من المستشارين هم نافع فرغلي، وأحمد عبد اللطيف، وكمال قرني، ونجاح موسي،  ومحمد خير ومحمد طاهر،   وأحمد البدري، وهاني فهمي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.