عـاجل: بالمستند أستقالة جماعية من البرلمان لنواب لهذا السبب

أسباب الاستقالة الجماعية التي تقدم بها نواب البرلمان عن محافظة جنوب سيناء على غرار الهرج والاستهتار الامني والاحداث التي تتوإلى على محافظات شمال وجنوب سيناء جاء رد فعل غير متوقع من قبل النواب الذين قد تم انتخهابهم عن منطقة جنوب سيناء حيث قرر النواب الاربعة أن يتقدموا بالاستقالة الجماعية إلى رئيس البرلمان “على عبد العال”وقد تم تقديم استقالة مسببة اليه ليؤكدوا من خلالها انهم قد اقدموا على اتخاذ هذا القرار بسبب الاستهتار الذي يجدونه من قبل الجهات المسئولة عن التنفيذ والجهات الامنية أيضاً
حيث انهم اصبحوا بالنسبة لابناء دوائرهم نواب بلا فائدة وما فائدتهم إذا ايا  كانوا لا يتمكنون من تنفيذ اي مطلب من مطالب واحتياجات ابناء دائرتهم فانه في هذه الحالة تكون الاستقالة هي الأفضل وقد صرح احد النواب الاربعة المستقلين انهم قد توجهوا منذ قبل بكثير من الشكاوى إلى رئيس المجلس على عبد العال ليشتكي الجهات المسئولة عن تنفيذ قرارات ومطالب نواب البرلمان خاصة هذه المطالب الخاصة بمنطقة جنوب سيناء
حيث انهم لا يجدون منهم جدوى في تنفيذ مطالبهم مما انقر على ثقة المواطنين في النواب الذين يمثلونهم امام البرلمان وقد اكدوا في نهاية الاستقالة انهم لم ولن لا يتراجعوا نهائياً عن استقالتهم فانهم لا يجدون اي فائدة من استمرارهم داخل هذا البرلمان وعلى الرغم من اتخاذهم واصرارهم على قبول طلب استقالتهم الجماعي الا أن مجلس البرلمان لم يعلن حتى الآن عن قبول طلب هذا الطلب اجماع بشكل صريح ونهائي.

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.