ضخ 20 مليار دولار من الصين للإستثمار في مصر والدولار بعدها يصل إلى 10 جنيهات..بالفيديو

صرح مسئول البنك الصناعي والتجاري في الصين “ايفي تساي” أن بنك الصين يدرس خطوات دعم استثمارات بقيمة مالية تقدر ب35 مليار دولار في أفريقيا بشكل عام وسوف تخصص دعم استثمارات مصر بقيمة 20 مليار دولار  وذلك على مدى العشر سنوات القادمة، مؤكدا أن لمصر اهمية كبيرة ووصفها ببوابة قارة أفريقيا.

ضخ 20 مليار دولار

تمويل ودعم استثمارات ومشروعات في مصرمن قبل شركات صينية بدعم يصل إلى 20 مليار دولار

ولقد صدر بيان امس الأربعاء من وزارة الاستثمار، ان البنك الصيني سوف يمول عدة مشروعات في العاصمة الادارية الجديدة، والتمويل سوف يكون لمشروعات تابعة لشركة cscic”” للمرحلة الاولى في المشروع، وهو مشروع مدينة كاملة تنفذه الشركة الصينية “c f l d” للمرحلة الثانية للمشروع، وأيضاً انشاء محطة لتوليد الكهرباء من الفحم في الحمراوين، وتنفذه شركتان “دونج فانج “، و”شنجهاي”، وأيضاً انشاء مشروع مجمع للفوسفات، ومشروع لتطوير خط أبو قير اسكندرية، وسوف تقوم بتنفيذه شركة دونج فانج، ومشروع اطلق عليه المدن الذكية سوف تقوم بتنفيذه شركة هواي

واجتمعت الدكتورة سحر نصر، وزير الاستثمار والتعاون الدولي، مع الوفد التابع للبنك الصناعي والتجاري الصيني، يرأسه إيفي تساى، مدير عام البنك لقارة أفريقيا وهومن  أكبر البنوك في العالم، وكان الاجتماع في مقر وزارة الاستثمار  في شارع عدلي، وتناول الاجتماع طرح كيفية توثيق التعاون الدولي المشترك بين كل من مصر والصين.

الدولار يصل إلى 10 جنيهات بعد استثمارات الصين في مصر

ومن خلال مداخلة هاتفية للدكتور فخري الففي، استاذ الاقتصاد في جامعة القاهرة، ان تمويل الصين للاستثمارات في مصر بقيمة 20 مليار دولار في العشر السنوات القادمة، سوف يدفع بعجلة الاستثمار في مصر بشكل كبير مما سيعود على الاقتصاد عامة، كان الحديث في برنامج صباح اون الذي تبثه قناة اون لايف الفضائية.

وطالب الففي من الحكومة أن تصدر قانونا للاستثمارات الجديدة في مصر، وان تعمل الحكومة على الاسراع في التناغم في ادائها بشكل كبير وان تقوم بتثبيت سعر صرف الدولار إلى 15 جنيه، إلى شهر يونيو القادم، مؤكدا أن سعر الدولار لن يرتفع مرة اخرى وان سعره في ظل الاستثمارات الجديدة التي ستدعمها الصين في مصر في الفترة المقبلة سيجعل سعر الدولار ينخفض إلى 10 جنيهات بحلول عام 2018.

شاهد الفيديو


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.