شم النسيم.. حالات غرق وتحرش وتحذيرات من الفسيخ والرنجة

شم النسيم، هو مناسبة ينتظرها الملايين في كل أنحاء مصر، للحصول على قسط من الراحة، والتوجه إلى المتنزهات للترفيه عن الأطفال، وتفريغ طاقتهم المكبوتة، نتيجة للمكوث في فترات طويلة من الدراسة والمدارس وغيرها، وهو الأمر الذي يجعلهم دومًا متشوقين إلى هذه المواسم، بما فيها من بهجة وتنزه.
وكالعادة، ربط المصريون منذ زمن بعيد أي موسم بنوع من الطعام، وشم النسيم هو أحد تلك المناسبات التي ربطها المصريون بتناول نوع من السمك المملح يدعى الفسيخ والرنجة، وإضافة إلى ذلك يأكلون كميات كبيرة من الخبز والبصل، وهي عناصر أساسية في هذه الوجبة التي تسيطر على كل البيوت المصرية في هذا الوقت من اليوم.
وشهد شم النسيم هذا العام، العديد من الأمور التي شغلت الرأي العام، فبخلاف الذهاب إلى المتنزهات وحديقة الحيوان وغيرها من الأماكن الخضراء في القاهرة وغيرها من المدن، لفي 4 أشخاص مصير الموت عندما تعرضوا للغرق في مياه الترع والبحار في مختلف أنحاء الجمهورية، حيث كانت المنوفية هي البداية، ولفي فيها أحد الطلاب مصرعه غرقًا في بحر شبين الكوم، ونجحت قوات الإنقاذ من انتشال جثته.
وتلقي مدير أمن المحافظة إخطارًا يفيد بغرق طفلة صغيرة بترعة قرية غمرين المارة أمام منزلها، وهو الأمر الذي أسفر عن وفاتها بالحال، ونجحت قوات الإنقاذ أيضًا في انتشال جثتها الغارقة.
وكالعادة، شهد شم النسيم هذا العام عدد من حالات التحرش الجنسي ضد الفتيات في مناطق وسط البلد، وهو أمر اعتاد عليه المصريون في العديد من المواسم، وخاصة الأعياد، والتي في الغالب يقصد الجمهور فيها المساحات الخضراء والحدائق في مناطق وسط البلد والدفي والجيزة.

شم النسيم.. حالات غرق وتحرش وتحذيرات من الفسيخ والرنجة 1 2/5/2016 - 6:38 م

إقرأ أيضًا..
العالم يحيي ذكرى رحيل وليم شكسبير.. ولهذا السبب لا نحتفل بمولده؟

طُردت بسبب وزنها وتزوجت عزمي.. أهم ما يجب معرفته عن صفاء حجازي
وكانت وزارة الصحة، قد حذرت من تناول الأطعام المملحة مثل الفسيخ والرنجة هذا العام، وعلى الرغم من كون التحذير يبدو مغاير لما اعتاد الشعب المصري سماعه خلال السنوات الماضية، إلا أن هذا الأمر لم يمنعهم من التواجد بكثافة أمام محلات بيع الفسيخ والرنجة والإقبال بشكل كبير على شرائها، على عكس النصائح التي وجهتها وزارة الصحة لمواطنيها في شم النسيم، ليس فقط هذا العام ولكن في الأعوام السابقة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.