شاب في مقتبل العمر يقرر الموت بمياة النيل وترك هذه الرسالة

صرحت الجهات المسئولة بمديرية امن الدقهلية أن القوات التابعة لشرطة مدينة المنصورة قد تمكنوا من العثور على جثة مصطفي بمياه نهر النيل وذلك بعد مدة بحث يومين كاملين ليجدوا الجثة بمنطقة مكتبة مصر العامة وئلك بعد أن ستمر فريق الانقاذ النهري في البحث منتذ أول امس.

انتحار شاب

قد بدء التعرف على الحادث منذ أن تقدم بعض الاشخاص ببلاغا إلى قسم الشرطة التابع للمنطقة التي تم بها الحادث انهم قد رأوا شابا في مقتبل العمر يلقي بنفسه في النهر ولم يستطع اي احد أن ينقذه وبعد العثور على الجثة وعمليات البحث اتضح لفريق العمل أن الشاب قد ترك رسالة إلى اسرته داخل اغراضه التي تم العثور عليها.

ليقول لهم انه لم يستطيع مواجهتهم بحقيقة رسوبه بالفصل الدراسي الأول ولذلك فانه قرر أن ينتحر بمياه النيل وبعد نقل الجثة إلى المستشفى العام بالمنصورة واستدعاء شقيق المتوفي وسؤاله عن سبب انتحار شقيقه اكد انه قد رسب بامتحانات الفصل الدراسي الأول كما انه لا يتهم اي احد بقتل اخيه وقد اكد ذلك تقرير الفحص الطبي ليؤكد أيضاً انه ليس هناك اي شبه جنائبة في الحادث وسبب الموت هو الغرق فقط.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.