رئيس لجنة الإسكان بالبرلمان المِصري | يؤكد ” الدستور مش قرآن ليُمنع من التعديل ” ودستور 2014 تم إعداده في عُجالة وظروف عدم استقرار الدولة

اليوم ليس يوماً عادياً داخل أروقة مجلس النواب بمصر، فلقد تقدم ائتلاف الأغلبية داخل البرلمان المصري، بمقترحاتٍ تهدف لتعديلات هامة في بعض مواد دستور 2014، ولقد وقع عدد كبير من أعضاء المجلس على تلك المقترحات بالتعديلات، وفي إطار ذلك صدرت تصريحاتٍ صحفية لا تقل أهمية عن خبر التعديل على لسان رئيس لجنة الإسكان بالمجلس حول تلك التعديلات المُقترحة وما يُثار حولها من تساؤلاتٍ، ونحن بدورنا ننقل لكم تلك التصريحات وأيضاً نوضح ما هي تلك التعديلات الدستورية التي تقدم بها اليوم ائتلاف دعم مصر لرئيس البرلمان.

رئيس لجنة الإسكان بالبرلمان المِصري | يؤكد " الدستور مش قرآن ليُمنع من التعديل " ودستور 2014 تم إعداده في عُجالة وظروف عدم استقرار الدولة 1 3/2/2019 - 3:22 م

تصريحات رئيس لجنة الإسكان بالبرلمان حول تعديلات الدستور

حيث أكد أمين عام حزب مستقبل وطن ورئيس لجنة الإسكان بالبرلمان المصري علاء والي، أن دستور 2014 تمت صياغته وإعداده في ظروف تتسم بعدم الاستقرار العام للدولة، وقال أن دستور 2014 تمت صياغته بشكل مُتعجل، وهذا كله يتطلب بشكل فوري إعادة النظر بجدية في تعديل بعض المواد.

وقال والي أن دستور 2014 ذاته، قد سمح بالمادة 226 على إيجازه القيام بتعديلات في مواده، ثم أضاف أن الأمر في النهاية هو أمر الشعب المصري، الذي سيتم استفتاءه على أي تعديل بالدستور.

وعن التعديلات الدستورية المُقدمة اليوم من ائتلاف دعم مصر وحاذت على أغلبية توقيعات الأعضاء، فهي تتطالب، بتعيين نائب أو أكثر لرئيس الجمهورية بمصر، كما تطالب بزيادة النسبة المخصصة للمرأة داخل البرلمان بما لا تقل عن 25 %، وطالبت التعديلات أيضا بزيادة نسبة التمثيل المخصصة للفلاحين والعمال، كما شملت التعديلات المقترحة تعديل هام للغاية يتعلق بإنشاء غُرفة ثانية بالبرلمان بمصر تحت مسمى جديد هو مسمى ” مجلس الشيوخ “.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.