حقيقة مرشحة حزب النور القبطية في قوائم حزب النور وسبب وضع وردة بدلا من صورتها

السيدة سوزان سمير  المرشحة القبطية ضمن قوائم حزب النور  ، والتي اثارت جدلا كبيرا في الايام الماضية حول أسباب انضمامها للحزب وكونها احدى القيادات النسائية التي سوف يدفع بها حزب النور في الانتخابات البرلمانية.

حقيقة مرشحة حزب النور القبطية في قوائم حزب النور وسبب وضع وردة بدلا من صورتها 1 6/9/2015 - 12:36 ص

ظهرت السيدة سوزان سمير لتجيب  عن اسئلة كثيرة احتار الكثيرين في ايجاد اجوبة مناسبة لها، وأعلنت السيدة سوزان سمير إلى الآن انها لم تلتق احد من قيادات الحزب للحديث حول الاوراق المطلوبة وان كل ما اجابوا به انهم يهتمون في الفترة الحالية بالقوائم الفردية والمرشحون فيها، وان نادر بكار وصلاح عبدالمعبود هما فقط من تواصلت معهم وللاسف بعد سفرهم إلى الولايات المتحدة الامريكية انقطعت كل صلتها وتواصلها مع الحزب.

اما عما اشيع  عن نية حزب النور بوضع وردة بدلا من صورتها في القائمة الانتخابية فقد اجابت السيدة سوزان سمير انها لا تمانع على الاطلاق والذي يهمها فقط في المرحلة الحاليه أن تعرف الاوراق المطلوبة منها لتبدأ العمل فيها وتجهيزها في الوقت المناسب.

اما عن أسباب اختيارها لحزب النور فقد اجابت السيدة سوزان سمير، انه حزب شرعي الن مرارا عن تأييده للرئيس عبدالفتاح السيسي  ، وله فكر محدد لتستطيع من خلاله محاربة اي فكر متطرف.

و عن تلقيها لاموال كي تنضم لقائمة حزب النور اجابت السيدة سوزان سمير انها لم تتلق اي اموال من اجل الانضمام للحزب، وانما اقتناعها فقط من ساعدها للانضمام لهم.

اما عن مبدأ انه لا للاحزاب الدينية فقد أعلنت السيدة سوزان سمير تأييدها الكامل له وانه في حاله ثبوت أن حزب النور حزب ديني فستقيم دعوى قضائية ضده  بسبب الخداع، لانها مقتنعة فقط انه حزب سياسي له مرجعية وخلفية اسلامية فقط.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.