بعد فشل المفاوضات..4 طرق لحل أزمة سد النهضة وأهمها التدخل العسكري في أثيوبيا

بعد نهاية أخر مفاوضات أزمة سد النهضة والتي فشلت، الأمر الذي فتح الطريق لحلول بديلة حددها الخبراء العسكريين والاستراتيجيين، والتي تحفظ مصر في حماية حقها في الماء ومن ضمنها التدخل العسكري.

التدخل العسكري في أثيوبيا

ويتدرج الأمر من الوساطة الدولية إلي اللجوء إلي المحاكم الدولية ومنها إلي مجلس الأمن، الأمر الذي يزيد عمر المفاوضات إلي سنوات أخري مع أستمرار أثوبيا في بناء سد النهضة، ولكن هناك حل اخر قوي وسريع وهو التدخل العسكري الذي قاله عنه الخبراء العسكريين أن أحتمال حدوثه الآن ضعيف ولكنه مطروح وبقوة ضمن باقي الحلول والذي قد تلجأ إليه القوات المسلحة المصرية لحماية حقها في الماء.

وأتفق كل من وزراء الخارجية والري في كل من السودان ومصر وأثيوبيا، في ختام مباحثات الجولة العاشرة من العاصمة السودانية الخرطوم، والتي سوف يتم استئنافها يوم 27 ديسمبر الجاري.

ومن جانبه صرح حسام مغازي وزير الموارد المائية والري، أن مصر لن تتخذ أي قراراً تصعيداً قبل استلام رد رسمي من الجانب الأثيوبي خلال أسبوعين من الآن، في إشارة إلي موعد الجولة القادمة من المفاوضات.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.