بالفيديو..«زوجة» مدير مدرسة تشتم ضيف وائل الإبراشي على الهواء بألفاظ خارجة..والأخير ينفعل

يعرض الإعلامي وائل الإبراشي، دائما مقاطع الفيديو المثيرة للجدل التي تحدث في المجتمع المصري وكانت أخرها قيام زوجة مدير مدرسة بسب ونهر مدرس بالمدرسة الدوانية الاعدادية بإحدي قرى ميت غمر، بأبشع الالفاظ النابية بل وحاولت ضربه بـ”الشبشب”، مما دفع الإبراشي بأن يتواصل مع أطراف تلك الواقعة وهم المدرس المعتدي عليه ومدير المدرسة وزوجته بطلة الفيديو.

بالفيديو..«زوجة» مدير مدرسة تشتم ضيف وائل الإبراشي على الهواء بألفاظ خارجة..والأخير ينفعل 1 13/12/2015 - 3:12 ص

وشرح إيهاب محيي عبدالحميد، وهو يعمل أخطائي مكتبات بالمدرسة، تفاصيل الاعتداء عليه بالسب وانه كان جالسا وفوجئ بزوجة مدير المدرسة تنهال عليه بالسباب بأقذر الالفاظ، موضحا أن زوجها شخص يتعامل بعنف مع الطلاب وسيئ الخلق والمدرسة بها الكثير من المخالفات والتجاوزات، مشيرا إلى انه حاول منع مدير المدرسة من الاستمرار في المخالفات مما  جعل تلك السيدة أن تأتي إليه من أجل أن توبخه وتنهرهه.

فيما كان موقف مدير المدرسة ويدعي عبدالسلام، فقد كان يشبه شخصية “الملاواني”، في مسرحية مدرسة المشاغبين وهذا كان تعليق الاعلامي وائل الابراشي عليه بعدما وجده يتحدث كثيرا في كلام خارج الموضوع وبدون توقف بالرغم من مقاطعة الابراشي له ومطالبته أكثر من مرة أن يدخل في صلب الموضوع ولكنه أستطرد في  “الهرتلة ” في الحديث ومدح شخصيات ليس لهم أي صلة بالواقعة، مما دفع الابراشي ليقول له :” انت عامل زي الملاواني “.

ودخلت الزوجة لتقوم بمداخلة هاتفية بعدما طالبها الابراشي، والذي يقدم برنامجه الشهير “العاشرة مساءا”، الذي يذاع شاشة دريم 2، الفضائية، وكان تلك المداخلة دليل إدانة لها بأنه سيدة تتفوه بألفاظ نابية، فقط طلب منها الإعلامي الابراشي في بداية المداخلة أن تتحدث بهدوء دون الخروج عن النصف ولكنها حاولت الإدعاء أن المدرس حاول مضايقاتها من خلال تصويرها بالهاتف المحمول حينما ذهبت إليه لتعاتبه، ولكنها لم تتمالك نفسها وتتوقف عن الكذبة التي تقولها لتسب المدرس على الهواء وهي مع الابراشي وتقول لفظ يعاقب عليه القانون.

وأغلق وائل الإبراشي، الهاتف في وجهة تلك السيدة، مستنكرا تلك التصرفات وأنه كيف لمدير مدرسة يكون بهذا السلوك وتكون زوجته والتي من المفترض أن تكون سيدة تتفوه بتلك الألفاظ البذئية على الهواء، متخوفا: “هل هؤلاء هم من سيعلمون الاجيال القادمة؟!”.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.