الفسيخ أو الملوحة في شم النسيم…. تعرف على افضل الطرق والأسماك التي تصلح لصناعته


الفسيخ أو الملوحة  يحتفل المصريين في شهر أبريل من كل عام بأعياد الربيع أو بعيد شم النسيم، ومن عادات المصريين في شم النسيم هو تناول الأسماك المملحة أو الفسيخ والملوحة، وهي عادة مصرية قديمة، ترجع إلى عصر الفراعنة والمصريين القدماء، حيث يخرج المصريين إلى الحدائق ومعهم الأسماك والفسيخ والملوحة والترمس ويستمتعون بجمال الطبيعة.

ولان الفسيخ الملوحة له أهمية كبيرة لدى المصريين في شم النسيم أجرينا هذا الحوار مع بعض الصيادين لنتعرف منهم على أفضل الأسماك التي تصلح لصناعة الفسيخ والملوحة ولكي نتعرف على أفضل الطرق لصناعة الملوحة والفسيخ بطرق سهلة وبسيطة .

أفضل أنواع الأسماك لصناعة الفسيخ في شم النسيم

في البداية يقول الحاج عطية أبو رجب 75 عام، من كبار الصيادين بمحافظة بني سويف، أن أفضل أنواع الأسماك التي تصلح لصناعته هي الأسماك الطويلة ذات القشور، وهي الأسماك التي يتميز جسمها باحتوائه على أشواك تتخلل لحمها فليس كل الأسماك ذات القشور تصلح لكي تكون ملوحة أو فسيخ.

وأضاف الحاج عطية أبو رجب أن اسماك البلطي مثلا هي اسماك ذات قشور ولكنها لا تصلح لصناعة الفسيخ وذلك لان جسمها عبارة عن سلسلة وهي لحوم فقط وبطن السمك فقط هو الذي يتخلله الشوك فلا تتحمل التمليح أو التخليل أو عملها فسيخ أو ملوحة.

أقرا أيضا http://الفرق بين السمك البلطي البلدي النيلي وسمك المزارع … تعرف عليه من كبار الصيادين

افضل أنواع الأسماك لصناعة الفسيخ أو الملوحة

أما عن أنواع الأسماك ذات القشور الطويلة التي تصلح لعمل الملوحة أو الفسيخ، يقول الحاج قرني سيد عويس محمد 62 عام، من مركز ناصر بني سويف، أن من أفضل الأسماك النيلية التي تصلح لعمل الفسيخ أو الملوحة هي “اللبيس” أو “القشر” أو “البساريا” أو “السردين” وهي اسماك طويلة ذات قشور لا تحتوي على أحشاء كثيرة ويتخلل جسمها الأشواك وهي أيضا سهلة التنظيف وعملها ملوحة أو فسيخ سهل جدا.

سمكة اللبيس او البيسه من افضل اسماك النيل لصناعة الفسيخ والملوحة
سمكة اللبيس او البيسه من افضل اسماك النيل لصناعة الفسيخ والملوحة

واستطرد الحاج قرني قائلا أن هناك فصائل أخرى من نفس نوعية الأسماك السابق ذكرها ولكن تختلف أسمائها في الأسواق المصرية وبين الصيادين ولكنها نفس الخصائص ونفس الإشكال، وتصلح لعمل الملوحة والفسيخ أيضا، ومنها اسماك المبروكة أو الحشاش، وسمكة البنية.

أقرا أيضا http://بالصور أسماك النيل أسماءها ومميزات كل نوع ومعجزات الله في خلقها تعرف عليها من كبار الصيادين

أما عن الأسماك البحرية التي تصلح لصناعة الفسيخ أو الملوحة والتي تعيش في المياه المالحة أو في البحار والبحيرات فيقول احمد أبو رويي من صيادين مركز ناصر، يبلغ من العمر 55عام، هناك أنواع كثيرة في البحر وتعيش في المياه المالحة تصلح لعمل الملوحة أو الفسيخ وهي البوري، وسمكة كلب الري، والمكرونة .

البوري
البوري

أسعار الأسماك التي تصلح لعمل الفسيخ أو الملوحة

يقول الحاج محمود أبو روبي من كبار الصيادين في محافظة بني سويف، أن أسعار الأسماك النيلية التي تصلح لعمل الفسيخ والملوحة تتراوح  بين 30 إلى 40 جنية للكيلو، وذلك بالنسبة لأسعار الأسماك النيلية ذات القشور التي تصلح لعمل الفسيخ والملوحة، أما عن الأسماك التي تعيش في المياه المالحة مثل البوري والمكرونة وكلب الري فان أسعارها تتراوح بين 60 إلى 80 جنية للكيلو.

أقرا أيضا http://سمكة الرعاد علاج لكثير من الأمراض…تعرف على فوائدها التي عرفها الفراعنة منذ القدم

أفضل الطرق لعمل الفسيخ والملوحة

تقول الست أم محمد تاجرة اسماك ومتخصصة في عمل الفسيخ أو الملوحة أن طرق عمل الفسيخ والملوحة هي من أسهل الطرق .

  •  نقوم أولا بتنظيف الأسماك جيدا دون تقشيرها ، فنقوم فقط بتنظيفها من الأحشاء ثم نقوم بغسلها جيدا ونقوم بغسل الرأس وإخلاءها من الخياشيم.
  • المرحلة الثانية هي مرحلة التجفيف والنشر، نقوم في هذه المرحلة من مراحل صناعة الفسيخ أو الملوحة  بترك الأسماك في إناء ونشرها حتى تجف من المياه المتبقية فيها من الغسيل.
  • المرحلة الثالثة من مراحل عمل الفسيخ أو الملوحة هي مرحلة الحشو بالملح والشطة حيث نقوم بملأ بطن الأسماك والرأس بالملح والشطة، وذلك للحفاظ عليها جيدة وحتى لا تفسد، وحتى لا تخرج رائحة وتعفن.
  • أما المرحلة الرابعة من مراحل عمله فهي مرحلة التعبئة ونقوم في هذه المرحلة بتجهيز الإناء الذي نخزن فيه الأسماك ونقوم بوضعها ورصها في كيس من البلاستيك.
  •   ثم نقوم بوضعها في الإناء البلاستيك وبعد ذلك نقوم بوضع كمية من الزيت على الأسماك
  • ثم نقوم بعد ذلك بإغلاق الإناء إغلاق جيد ومحكم ونتركه لمدة تتراوح بين ثلاث أسابيع إلى شهر وبعدها من الممكن أن نتناول أحلى سمك فسيخ أو ملوحة.

تحذير من أكله

في النهاية نحذر من تناول الأسماك المملحة من الأماكن مجهولة المصدر لان هناك الكثير من الأماكن التي تقوم بتخزين الفسيخ والملوحة لفترات طويلة حتى تفسد، ومنها أيضا من يقوم باستخدام طرق غير سليمة في التخزين.

الفسيخ عند قدماء المصريين

عرف المصريين الفسيخ منذ اقدم العصور وهو ما أتبتته الحفائر حيث عثر علماء الآثار في مصر على بقايا الفسيخ والأسماك المملحة في مقابر بناة الاهرمات وعمال الاهرمات، حيث عثروا على اسماك مملحة، وذلك لان العمال كانوا يريدون الاحتفاظ بالأسماك فترة طويلة معهم أثناء عملهم في الصحراء حتى لا تفسد لذلك لجاء العمال إلى عمل الفسيخ أو السمك المملح لكي يحتفظون به لفترة طويلة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.