“عمل في الداخلية الكويتية”.. 10 معلومات لا تعرفها عن المطرب عبد الكريم عبدالقادر

وُلد في 1 يناير عام 1945 بمحافظة البصرة جنوب العراق، وهو صاحب لقب الصوت الجريح وذلك بعد أغنيته المشهورة “أجر الصوت” التي غناها عام 1988، وبدأ حياته بالعمل كموظف مدني في وزارة الداخلية بدولة الكويت.
حققت أغنيته «خليك معاي في الراي» نجاحا كبيرا ولاقت استحساناً واسعاً من الجمهور مما دفع الملحن الشاب مصطفي العوضي الي تجديد الثنائي تعاونهما في أغنية بعنوان «آه يا الأسمر يا زين» وقد صوِّرت في استديوهات التلفزيون الكويتي.
منذ صغره وجد فيه الملحن والمؤلفين صوت جميل وحس فني واسع، أغنية “غريب” كانت نقلة نوعية في حياة عبدالقادر حيث صنفت على أنها واحدة من روائع الأغنية الخليجية سواء من حيث الكلمة أو اللحن أو الأداء.
وكان من أسوأ محطاته هو ألبوم “انتظرتك” الذي صدر في 2010 وذلك بسبب الجدل الذي أثير وقتها حول التوزيع الإعلاني له ؛ في حين أن عدد من الأصوات الشبابية الجديدة استباحت غناء أشهر أغانيه كأغنية “آه يا الأسمر يا زين” !.
كذلك يفكر عبد القادر بإعادة تقديم أغنيتي «أعترف لج»، و«غريب» بتوزيع وتصوير تلفزيوني جديدين لأنها ما زالت مطلوبة من الجمهور لجمال كلماتهما ووقع تأثيرهما.
تم تكريمه في مهرجان القاهرة الغنائي في التسعينات عن أغنية جمر الوداع، وفي مهرجان القاهرة الغنائي سنة 1998 عن أغنية شخبارك.
وقال المطرب التونسي لطفي بوشناقعنه: ” لا ننسى أن عبدالقادر صنع مجده من خلال ثنائيين رائعين مرة مع الكبير طلال مداح، ومرة مع عبدالرب إدريس “.
يعتقد بعض النقاد الفنيين أن الغياب والصمت الحقيقي لعبدالقادر كان بعد ألبوم “انتظرتك”، لكنهم يقولون أيضا “وإن غاب الصوت، فمجده باق” !.
جدير بالذكر أنه سيتم تكريم عبدالكريم عبدالقادر مساء اليوم الجمعة 22 على مسرح المرايا في مدينة العلا السعودية.

المطرب الكويتي عبدالكريم عبدالقادر
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.