وفاة الوزير الفرنسي السابق باتريك ديفيد جيان بعد إصابته بفيروس كورونا

توفي “باتريك ديفيد جيان”في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد أثر إصابته بفيروس كورونا التاجي.

وصرح الأطباء قائلين أن ديفيدجيان لم يعاني أي أعراض مرضية، بل ولم يكن يعلم أنه مصاب بكورونا إلا قبل وفاته بثلاثة أيام، وتوفي صباح اليوم الأحد بعد ثلاثة أيام من تغريدته على تويتر التي صرح فيها أنه متعب قليلاً ولكنه على ما يرام.وفاة الوزير الفرنسي السابق باتريك ديفيد جيان بعد إصابته بفيروس كورونا 1 29/3/2020 - 5:24 م

ويبلغ ديفيد جيان من العمر 75 عاماً وهو سياسي فرنسي، ويشغل رئاسة مجلس بلدية “أوتس سين”الفرنسية، وهو  أب لأربعة أطفال.

تقول زوجة باتريك أن زوجها لم يعاني من أعراض مرضية لكن صحته تدهورت أمس السبت، قرر الأطباء وضعه في غيبوبة صناعية لكنه لم ينج من الموت.

شغل ديفيد جيان عدداً من المناصب المختلفة في عهد الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي كما أنه بذلك يعد أكبر السياسيين عمراً من المصابين فيروس كورونا بعد رئيس وزراء المملكة المتحدة بوريس جونسون الذي يبلغ من العمر 55 سنة، ووزير الصحة في المملكة المتحدة مات هانكوك الذي يبلغ من العمر 41 سنة.

يذكر أن باتريك ديفيد جيان ينتمي لعائلة ذات أصول أرمنية هربت من التطهير والإبادة العرقية التي قامت بها الدولة العثمانية في تركيا من بين عامي 1918 و 1924

إسمع الخبر من هنا: