نواف الطحيني: خسائر تصل إلى 200 الف دولار بسبب الهبوط الإضطراري

نواف الطحيني المراقب الخاص بالحركة في مطار “الملك خالد الدولي” بالسعودية، كشف عن الأضرار التي تصيب شركات الطيران بسبب الهبوط الإضطراري، ويقول أن الهبوط الإضطراري يكلف الخطوط مبالغ كبيره تصل إلى 200.000 دولار.

وقال نواف الطحيني بأن عندما تكون الطائره في الجو وتحدث مشكلة في الجو، أثناء الحركة بين الركاب، أو المضيفين، وحصل شيء تسبب في إزعاج الركاب الموجودين في الطائرة، ويحدث أضرار تصيب الجسد، كل هذه المشاكل تسبب في هبوط الطائرة، والهبوط يكلف شركات الطيران بمبالغ كبيرة تبدأ من 10.000 دولار وتصل إلى 200.000 دولار، ومشكلة أخرى أن الراكب ممكن يتحمل المبلغ الذي تخسره شركة الطيران.

والهبوط الإضطراري الذي تفعلة الطائرة، ممكن يحدث مشكلة للركاب، ويتعرض الركاب للجرح، أو أحد الركاب مريض ويحدث له مشكلة بسبب الهبوط، أو يحدث مشكلة فنية للطائره، أو تتعرض الطائره لمشكلة كبيرة بسبب سوء الأحوال الجوية.

نواف الطحيني مهتم بالثقافه في مجال الطيران، وأوضح أن شركات الطيران العالمية، سبق وتم تغريب ركاب، وتم وضع أسمائهم في قائمة سوداء، ولكن غرامة الركاب حالة نادرة جداً، والمراجع الموثوقة والعالمية التي تميل إليها كل شركات الطيران، مثل الإتحاد الدولي للنقل، ومنظمة إكاو، قاموا بإعطاء الإتاحة لشركات الطيران بأنهم يقوموا بتغريم الراكب المتسبب في مشكلة، ورفع قضية عليه، ومتوقع في العام القادم 2019 أنه سيتم صدور نشر من منظمة الطيران المدني إيكاو بمشاكل الركاب، والحلول المفيدة لها.

المصدر: صحيفة سبق


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.