موقع ويكيليكس ينشر تقرير يفيد بأن ميشيل تامر البرازيلي يتجسس لأمريكا والجيش الامريكي

قامت صحيفة الأهرام المصرية اليوم بنشر تقرير خطير سيثير الجدل على مواقع التواصل الإجتماعي عن فضيحة سياسية كبيرة كشفها موقع ويكيليكس المخصص بكشف التقارير السرية والتقارير المسربه ونشرها على وسائل الإعلام حيث كشف الموقع عن وجود وثيقتين يؤكدون بأن “ميشيل تامر ” الرئيس المؤقت للبرازيل متورط بالتجسس والتخابر على دولته لصالح الجيش الأمريكي والمخابرات الأمريكية.

فضيحة سياسية تامر طلع جاسوس

وقال الموقع أن هناك أكثر من صحيفة برازيلية نشروا تقارير من قبل تؤكد أن الوثائق التي تم الكشف عنها ترجع الي يوم 11 يناير في عام 2006 وعلى حسب وصف موقع ويكليكس أن التقارير التي تم نشرها حساسة جداً وتؤكد بأن الرئيس ميشيل تامر الذي لم يستمر في حكم البرازيل غير يوم واحد فقط كان يعطي الجيش الأمريكي والمخابرات الأمريكية المعلومات من خلال السفارة الأمريكية في البرازيل ببرقيات ومراسلات يوجد بها معلومات وأسرار حول الوضع السياسي والأقتصادي في الدولة.

بعد انتخاب الرئيس الأسبق للبرازيل “لولا دا سيلفا” وأوضح ويكيليكس أهتم ميشيل تامر على توضيح وشرح الفرق بين الطريقة السياسية لدي فيرناندو هنريكي كاردزو والطريقة السياسية للولا دا سيلفا.

وأضاف الموقع بأن الوثيقة تكشف بان تامر سيفوز من خلال حزبه الذي يسمي حوب الحركة الديمقراطية البرازيلية وأشار الموقع أن سيحدث جولة اعادة في الإنتخابات على حسب ما قاله الموقع


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.