أحترس..مخدر يحول متعاطيه إلى “زومبي” في خلال دقائق.. وانتشاره في العالم يحدث ضجة كبيرة بين وسائل الإعلام العالمية

ظهر مخدر يحول متعاطيه إلى “زومبي” هذا هو العنوان الذي أحدث ضجة كبيرة في جميع وسائل الإعلام العالمية المختلفة خلال الأيام الماضية، حيث نشرت عدد من الصحف المصرية والأمريكية عن مخدر جديد يتداوله الشباب في الفترة الأخيرة، ونشرت العديد من الصفحات الرسمية للوزارات الصحة في الكثير من دول العالم على مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة من تناول هذا العقار القاتل كما حذرت منه منظمة الصحة العالمية.

زومبي

زومبي

حيث ظهر في الآونة الأخيرة نوع من أنواع المخدرات يسمى “فلاكا”، فبات هناك مخدّر يحوّلك إلى زومبي أو راقص مجنون أو حتى إنسان زاحف ينبح كالكلب. “فلاكا” المخدّر الجديد في الأسواق، يُنتج في الصين وباكستان ذو الثمن البخس لا يتعدى ثمنه الخمسة دولارات في حين أن المخدّرات الأخرى لا تقل عن 60 دولاراً.

المخدر “فلاكا” صار يعرف شيءاً فشيئاً في أكثر من دولة، على رأسها الولايات المتحدة، يتسبب تعاطيه التهييج والهلوسة والجنون بعد تناوله ثلاث مرات عبر الشمّ أو البلع، وتشهد ولاية فلوريدا وفاة العشرات بعد أن رُوّج له على شبكات الإنترنت وانتشر سريعاُ فيها.

ووفق أخصائي طب النفس والإدمان فإن هذا المخدر عادة ما يدفع المتعاطي إلى إطلاق غرائزه وإدخاله في حالة من الهلوسة، ويدفع إلى الانتقال من مرحلة الشعور إلى مرحلة التنفيذ، كما قد يؤدي إلى الموت.
اعراض تعاطي هذا المخدر تختلف من شخص إلى اخر حيث يبدأ المتعاطي بالركض عارياً في الشارع، أو النباح كالكلاب، أو التخيّل أنه “سوبرمان” هي بعض التصرفات التي تصدر عن تعاطي فلاكها، حتى إن ضحايا المخدر يمزقون ملابسهم، ظناً منهم أن النيران قد شبت بأجسادهم.

كما تشهد وسائل التواصل الاجتماعي تعليقات ساخرة حيال المتعاطين واصفين تصرفاتهم المضحكة والمسلّية، والبعض الآخر وصفها بالسخيفة.

فلنا أن نتعرف ما هو مخدر الفلاكا :

الفلاكا هو مخدر صناعي واسمه العلمي “ألفا بي في بي”، وهو مخدر زهيد الثمن يتم تصنيعه في الصين، ويسبب الفلاكا عند تعاطيه حالة من الهذيان ترتبط بالبارانويا والهلوسة الشديدة، التي قد تؤدي إلى ممارسة العنف، ويؤدي إلى أضرار خطيرة وهى رفع درجة حرارة الجسم بشكل قد يؤدي إلى الوفاة، بالإضافة إلى الإضرار الشديد بالكلى.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.