طائرات مجهزة لرصد المصابين بفيروس كورونا في سماء كولومبيا

تسبب فيروس كورونا في تعطيل جميع المصالح الحكومية والخاصة في جميع البلدان والبلاد العربية والأجنبية، حيث ان هناك بعض البلدان قد أدى إلى انهيار الاقتصاد وخسارة الكثير من الأموال، ولذلك فان كل دولة تعمل على قدم وساق للحد من الفيروس والقضاء عليه بصورة نهائية حتى تعود الحياة طبيعية كما كانت.

طائرات مجهزة لرصد المصابين بفيروس كورونا في سماء كولومبيا
طائرات مجهزة لرصد المصابين بفيروس كورونا في سماء كولومبيا
طائرات مجهزة لرصد المصابين بفيروس كورونا في سماء كولومبيا

طائرات مجهزة لرصد المصابين بفيروس كورونا في سماء كولومبيا

عند سماعك للعنوان للوهلة الأولي تشعر بدرجة كبيرة من الغرابة وعدم التصديق ولكن لا يا عزيزي لابد من التصديق فالدول المتقدمة مثل دولة كولومبيا تبحث عن سبل جديدة وليست شائعه للحد من فيروس كورونا والقضاء عليه، فقامت بتجهيز طائرات هي ليست بطائرة أو طائرا ولكنها مركبات طنانه تطير في سماء عاصمة كولومبيا مجهزة بأحدث التقنيات التي تعمل على رصد المصاب وليس ذلك فقط بل تقوم بقياس درجة حرارته للتأكد أن كان مصاب فعليا أم لا، تلك الطائرات تابعه للشرطة.

وقال احد المسؤولون في بيان رسمي له أن تلك الطائرات عندما تقوم برصد شخص يحتمل إصابته فإنها تقوم بإرسال تنبيه إلى الفريق الطبي الذي بدورة يذهب إلى موقع الشخص ويقوم بقياس درجة حرارته ويتأكد من انه إن كان مصابا أو لا.

كما أن تلك الطائرات تقوم برصد التجمعات والأعداد الكبيرة سواء في الليل أو النهار ولكنها لا تقوم باختراق البيوت أو المنازل بل إنها تقوم برصد درجة حرارة تقريبية للجسم فقط.

وتستطيع تلك الطائرة التحليق لنحو 30 دقيقة متواصلة على ارتفاع 500 متر، ويمكن لتلك الطائرة أيضا الوصول إلي مسافة خمسة كيلو متر من السيارة التي تعمل على التحكم فيها.

حيث إن هناك منطقة تسمى بوغوتا بها حوالى 8 مليون نسمه تحتوى هي فقط على ثلث الحالات المصابة في كولومبيا حيث يبلغ عدد المصابين بها 17 ألف.