أوبرا الاسكندرية تحيى ذكرى رحيل سيدة الغناء العربى


أحيت فرقة أوبرا الإسكندرية للموسيقى والغناء العربي، بقيادة المايسترو إيهاب عبدالحميد، مساء الخميس، ذكرى مرور 45 عامًا على رحيل سيدة الغناء العربى،  أم كلثوم، على مسرح سيد درويش.

وقدمت الفرقة خلال الحفل مجموعة من روائع أم كلثوم، منها “أروح لمين وحبيبى يسعد أوقاتك وأغداً ألقاك والحب كله وفكرونى” كما قدمت موسيقى “مدام تحب بتنكر ليه” للفنان على الخبيرى.

وقام بأداء الأغانى من نجوم الفرقة: غرام رأفت، وريم كمال، ويمنى حسن، ومروة حمدى، وعازف القانون على الخبيرى.
ولدت أم كلثوم في 31 ديسمبر 1898 بقرية طماي الزهايرة بمركز السنبلاوين في محافظة الدقهلية، واسمها فاطمة إبراهيم السيد البلتاجي، حرص والدها على أن تحفظ القرآن الكريم، وكان والدها يعمل منشدًا وسمعا وهى تغنى وأعجب بصوتهت وجعلها تشاركه في إحياء حفلات الإنشاء في سن الثانية عشر، وبدأت مشوراها الفنى حتى ذاع صيتها وتوفيت بعد صراع مع المرض فى  3 فبراير عام 1975.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.