معهد الفلك :21 أغسطس الجاري الحدث الفلكي الأكبر لعام 2017 في ظاهرة لم تحدث منذ 38 عاماً

كشف رئيس المجلس القومي للبحوث الفلكية والجيفوزيقية الدكتور “حاتم عوده ” في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط يوم الأربعاء الماضي أن يوم 21 أغسطس الجاري سيكون يوماً مذهلاً لهواة علم الفلك ولعموم القانطين بأمريكا الشمالية وذلك لأنه سيكون يوم الحدث الأكبر لعام 2017، حيث سيحدث كسوف كلي للشمس وفيه ستخضع لأكبر ظاهرة إختفاء سماوية منذ عام 1979م والذي لن يتكرر مجدداً إلا بعد مرور سبعه وعشرون عاماً.

معهد الفلك :21 أغسطس الجاري الحدث الفلكي الأكبر لعام 2017 في ظاهرة لم تحدث منذ 38 عاماً 2 5/8/2017 - 2:45 ص

الكسوف الكلي للشمس سيكون الحدث الأكبر لعام 2017م

معهد الفلك :21 أغسطس الجاري الحدث الفلكي الأكبر لعام 2017 في ظاهرة لم تحدث منذ 38 عاماً 1 5/8/2017 - 2:45 ص

أوضح الدكتور “حاتم عودة” أن الكسوف الشمسي سيمر عبر الولايات المتحدة الأمريكية من الساحل إلي الساحل ليغير ضوء النهار إلي غسق داكن إلي بضع دقائق على طول ممر ضيق من ولاية أوريجون إلي ولاية كارولينا الشمالية، حيث أن كسوف الشمس ظاهرة فلكية تحدث عندما تكون الأرض والشمس والقمر على إستقامة واحدة عندما يكون القمر في طور المحاق أي بداية الشهر الهجري بحيث يلقي القمر ظله على الأرض وفي هذه الحالة سيعبر قرص القمر المظلم قرص الشمس المضي مما يغير ضوء النهار لغسق داكن لبضع دقائق، ولكسوف الشمس عدة أنواع :ومنها “الكسوف الكلي ـ الكسوف الجزئي ـ الكسوف الحلفي أو الخاتمي”.

رئيس قسم الفلك يوضح حقيقة مشاهدة الكسوف الكلي للشمس في مصر والدول العربية

أوضح الدكتور”أشرف لطيف تدرس” رئيس قسم الفلك بالمعهد أن مصر والدول العربية لن تري هذا الكسوف الذي يعد آخر أربع ظواهر فلكية شهدها العام الجاري من “كسوف وخسوف” وأكبر حدث فلكي لهذا العام.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.