صدام حسين رحمه الله ومافعله في آخر ليله عشاء له

ذكرت بعض الصحف الأمريكية موقفا غريبا للرئيس الراحل صدام حسين تجاه اخر وجبة له في السجن حيث صرح بعض السجانين أن الرئيس صدام حسين قد رفض تناول وجبة العشاء الأخيرة له قبل إتمام حكم الإعدام له بحوالي ساعتين وقد صرحوا أن الوجبة كانت مكونة من الآتي _دجاج مشوي ومدخن والبطاطا المقلية.
لكنه رفض تناولها وبناءا لما جاء عن بعض العاملين بقطاع السجن بأمريكا أنه من طقوس السجن بأمريكا أنه يتم اختيار الوجبة الأخيرة للسجين بإرادته ولكن عند سؤال الرئيس صدام رفض أن يقوم بطلب أي طعام ومن الطريف أنه هناك بعض المساجين الذين حكم عليهم بالإعدام يقومون بطلب وحبات غاية في الغرابة فإنه هناك من قام بطلب قطعه قرصا واحدا من البسكويت بالإضافة إلى عدد 6 من الكوكاكولا.
شخصا آخر طلب أن تقوم الحكومه بتوزيع البيتزا على المتشردين ولكن إدارة السجن رفضت أن تلبي طلبه وهناك إمراة اخرى حكم عليها بالإعدام عن طريق حقنه سامه وقامت بطلب بعض زجاجات الخمر واخر قام بطلب حفنه من التراب بدون اي شئ ولكن رفصت الارادة طلبه واستبدلته بكوبا من اللبن.

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.