تاريخ وأصل الفراعنة

من المعروف أن الفراعنة هم المصريون القدماء، من قاموا بتأسيس الحضارة المصرية القديمة، والتي تعد من أقدم الحضارات التي عرفها العالم، وخلف الفراعنة ورائهم تاريخ حافل بالأحداث الهامة، كما تركوا الكثير من الآثار التاريخية الهامة، ولكن ما أصل الفراعة، هذا ما سنتعرف عليه لاحقًا.

الفراعنة

أصل الفراعنة

ترمز كلمة فرعون إلى البيت العظيم، حيث كان يطلق هذا المصطلح على قصر الملك في مصر الفرعونية القديمة، حيث تم استخدام هذا المصطلح منذ تولي الأسرة الثامنة عشر الحكم، منذ عام 1539وحتى 1292ق.م.

وتم اعتماد هذا المصطلح كعلامة تشير إلى الاحترام بتولي السلالة رقم 22 من الأسر التي كانت تحكم مصر في ذلك الوقت.

وبالوثائق الرسمية كان يكتب قبل لفظ الملك واحد من هذه الألقاب، حورس الذهبي، أو حورس، أو ملك مصر السفلى والعليا، أو سيدتان، أو الابن ري.

ويحصل الملك على كافة هذه الألقاب أثناء توليه العرش، ماعدا الابن ري كان يمنح فور ولادة الفرعون،

حيث كان الاعتقاد السائد لدى المصريون القدماء في هذه الفترة، أن الفرعون هو همزة الوصل بينهم وبين آلهتهم التي يقومون بعبادتها، وبعد موت الفرعون يتحول إلى إله للموت، ثم يتوج ابن الملك ليصبح هو المسؤول عن كافة السلطات التي كانت في يد والده الملك قبل وفاته.

وتتجسد قدرة الفرعون الإلاهية لدى المصرين القدماء في قدرته على قتل الأعداء بواسطة الثعبان المتواجد بالتاج الذي يرتديه، وتمكنه من القضاء على عدد كبير من الأعداء بساحات القتال، كما كانوا يعتقدون أن الفرعون يمتلك قوة هائلة في يديه تجعله يسيطر على كافة مناحي الحياة الطبيعية، وتطويعها بالشكل الذي يتناسب مع متطلباته.

الفراعنة الأكثر شهرة

هناك مجموعة من الفراعنة تركوا بصمات  بارزة في تاريخ مصر القديمة، ومن أشهرهم ما يلي:

·       أمنحتب الثالث: من أهم ما يميز عصره أنه اهتم بإقامة الكثير من المباني.

·       الملك سنفرو: تولى الحكم فترة زمنية امتدت حوالي 24 سنة، حيث اشتهر بأنه قائد عسكري بارع، قام بالتخطيط لتوسيع الامبراطورية المصرية في ذلك الوقت، ومن أهم أعماله الهرم الذي يطلق عليه بنت دهشور.

·       كيلوباترا السابعة: نافست أشقائها للجلوس على العرش، وانتصرت عليهم جميعًا، وبالفعل أصبحت ملكة مصر، اشتهرت بالقوة، والغموض، والذكاء الخارق، حيث أثرت قوة الملكة كيلوباترا على مصر، مما جعل الحضارة المصرية في عهدها من أقوى حضارات العالم.

·       الملك مينيس: يعتقد كثير من المؤرخين أنه أول فرعون قام بحكم مصر، حيث دام حكمه من 3100حتى 3000 ق.م.

·       الملك خوفو: ويعد الملك خوفو ثاني فرعون قام بحكم مصر، حيث استطاع أن يحكم البلاد فترة 23 عام، ومن أهم أعماله بناء الهرم الأكبر، والذي يعد من عجائب الدنيا السبع.

·       الملك توت عنخ آمون: حكم مصر وهو في سن صغيرة، ويعد من أهم الشخصيات الهامة التي تولت حكم مصر، على الرغم من مدة حكمة القصيرة.

·       الملكة حتشبسوت: استطاعت الملكة حتشبسوت أن تحكم مصر لفترة زمنية طويلة، إذا ما تم مقارنتها بمثيلاتها من النساء، حيث وصلت إلى درجة من النضج والوعي لتتمكن من حكم البلاد بعد أن مات زوجها.

·       اخناتون: يعتبر الملك اخناتون أول من نادى بفكرة التوحيد، حيث كان المصريون القدماء في هذه الفترة يعبدون العديد من الآلهة، فقام بعبادة قرص الشمس واسماه الإله آتون، واتخذ مدينة اخيتاتون عاصمة له.

·       الملك رمسيس الثاني: يعد هذا الملك من أكثر الملوك التي أثرت بتاريخ مصر القديمة، حيث بنى الكثير من المعابد، وانتصر على الحيثين في المعركة الشهيرة قادش خلال العام 1274 ق.م، ثم مات عند بلوغه 92 عام.

·       الملك تحتمس: كان يحكم مصر بجانب والدته الملكة حتشبسوت، حيث اشتهر بشجاعته، وكان من أشجع الملوك المحاربين، وتمكن من قيادة الجيش، وانتصر في الكثير من المعارك، ومن أبرز المعارك التي استطاع أن يحرز فيها الانتصار المعركة مجدو.

مسئوليات الفرعون الرئيسية

تولى الفرعون في مصر القديمة مجموعة من المهام والمسئوليات نذكر منها الآتي:

·       المحافظة على النظام داخل البلاد.

·       مهمة الدفاع عن الوطن، حيث كان من أهم مسئولياته المحافظة على حدود البلاد وحمايتها.

·       الهجوم على البلدان التي بالجوار، بهدف الحصول على مواردها الطبيعية، حيث كان يعتقد الفرعون أن هذا الهجوم يصب في مصلحة بلاده.

وبذلك نكون تعرفنا على أصل الفراعنة، وأشهر ملوك الفراعنة بتاريخ مصر القديمة، وأبرز مهام الفرعون.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.