بالفيديو البدرى فرغلى يفجر صدمة كبيرة للمصريين مع الإبراشى.. قرض البنك الدولى لسداد الدين الخارجى ونائبة مدافعة عن القرض تعترف على الهواء

قرض صندوق النقد الدولي، لمصر بعد مفاوضات صعبة ومريرة وضمانات، دولية للعديد من الدول على رأسها الإمارات العربية المتحدة، والصين، وروسيا وافق البند الدولي على إعطاء مصر قرض بقيمة 12 مليار دولار، بشروط صعبة ومجحفة يتحملها المواطن البسيط، وكان من ضمن الشروط التي تم تطبيقها قبل أجتماع البت في أمر القرض المصري، تعويم الجنية المصري مقابل العملات الأجنبية، رفع أسعار الوقود، ورفع جزئي للدعم على التموين والكهرباء والمياه والغاز، وشروط أخرى أكثر صعوبة سيتم تنفيذها في الأشهر القادمة لاستلام باقي دفعات القرض المتفق عليها في حالة الإلتزام بخطة صندوق النقد لسياسات مصر الإقتصادية.

القرض للديون الخارجية فقط وليس من أجل الارتقاء بالاقتصاد

فجر النائب السابق البدري فرغلى، مفاجأة صادمة للمصريين، عندما أكد أن رغم حصول مصر على القرض، لكن سيظل المواطن يعانى ويتحمل تبعات هذا القرض، المدمرة للاقتصاد، وقال البدري فرغلى أن القرض لن يدخل البنك المركزي، ولكنه جاء من أجل تسديد التزامات مصر الخارجية، وسيظل الوضع المادي والغلاء كما هما بل وسيزداد الأمر سوء مع الوقت، وتقاطعه النائبة بسنت فهمى، وتؤكد أن مصر بالفعل تحتاج الأموال لسداد الديون الخارجية، لأنه لا يوجد أي مصدر أخر للعملة الصعبة لأن السياحة والمصانع متوقفة وكذلك حال قناة السويس.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.