بالفيديو لهذا السبب يجب ارتداء كمامة الوجه.. تجربة علمية تحسم الجدل ” إن لم ترتدِ كمامة فأنت مجنون”

حول جدوى ارتداء الكمامة للوقاية من فيروس كورونا المستجد وفي ظل التشكيك حول مدى فاعليتها وخاصة لدى الاصوات المتزايدة التي تعارض ارتدائها وتشكك في كورونا بحد ذاتها، فقد حسمت تجربة علمية حديثة الجدل الدائر بهذا الشأن وانتهت إلى خلاصة مفادها ان عدم ارتداء كمامة الوجه قد ينطوي على مخاطرة كبيرة جدًا بحياة الشخص، وقال الباحثون في معهد مايو كلينك، أن الكمامة تلعب دورا حاسما في عدم انتقال الفيروس.

حول جدوى ارتداء كمامة الوجه.. تجربة علمية تحسم الجدل

جدوى ارتداء كمامة الوجه

حول جدوى ارتداء كمامة الوجه.. تجربة علمية تحسم الجدل
حول جدوى ارتداء كمامة الوجه.. تجربة علمية تحسم الجدل

إن لم ترتدِ كمامة فأنت مجنون

وقام الباحثون القائمون على التجربة باختبار أنواع مختلفة من الكمامات الوجه من الطبية إلى الكمامات المصنوعة من القماش، ونشر الباحثون فيديو يوضح الدور الكبير الذي تلعبه الكمامة في الحد من انتشار قطرات التنفس التي قد تحمل الفيروس أثناء الزفير.

وعلق موقع “بي جي آر” الأميركي الذي نشر الفيديو، وقال إن لم ترتدِ كمامة “كورونا” بعد هذا الفيديو، “فأنت مجنون”، كما شملت تجربة الباحثون اختبار دور التباعد الاجتماعي في الوقاية من فيروس كورونا المستجد، وخلصوا إلى أنه كلما تباعد الناس فيما بينهم، قل انتقال العدوى، وخاصة فيما إذا اقترن هذا التباعد بارتداء كمامة الوجه.

جدوى ارتداء كمامة الوجه ” ارتداء الكمامة أهم إجراء”

حول جدوى ارتداء كمامة الوجه.. تجربة علمية تحسم الجدل
حول جدوى ارتداء كمامة الوجه.. تجربة علمية تحسم الجدل

وحول أهمية ارتداء الكمامات في الحد ووقف انتشار عدوى كورونا قال رئيس قسم الأشعة الدكتور ماثيو كالستروم: “وجدنا أن ارتداء الكمامة هو أهم إجراء للحد من خطر عدوى فيروس كورونا”، وأضاف: “وجدنا أن الكمامة الطبية الورقية التي يمكن التخلص منها، والكمامات المصنوعة من طبقتين من القماش فعّالة في الحد من انتقال القطرات الحاملة للفيروس، ولم نجد فرقا بين أنواع الكمامات من حيث فعاليتها في منع جزيئات الهباء الجوي المنبعثة من مرتديها”.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.