تكنولوجيا الروبوت الإمارت العربية المتحدة تقتحم مجال العمل في البناء

دخلت مؤخراً تقنية حديثة إلى مجال البناء في الإمارات العربية المتحدة, حيث أتاحت هذه التقنية المزيد من الاتقان في العمل و الراحة للعمال, و هي عبارة عن ربوتات تقوم بتنفيذ مهامها على أكمل وجه, حاليا تقوم هذه الربوتات بـ عملية حفر الثقوب كـ خطوة أولى.

ربوت في الامارات

جاء الربوت ثمرة جهود و تعاون بين شركتي “هيلتي” الأوربية و شركة “أليس” لــ الهندسة و التي تعمل في المقاولات, يحمل الروبوت اسم  جاي بوت, و سوف يتم اعتماد للعمل في كل من الإمارات و دول مجلس التعاون في الخليج, مع العلم أن الروبوت دخلت في مجالات عدة أخرى قبل دخول في مجل البناء, حيث تم الاعتماد على الروبوتات في العمل في المطاعم و الفنادق و تنفيذ العمليات ىالجراحية الدقيقة و التنظيف

أثناء العمل يرسل الربوت أحدث التـقارير إلى الشخص المسؤول عن العمل, كما يقوم بتقديم معطيات تبين مدى التقدم في إنجاز العمل, مما يؤدي إلى تنفيذ العمل بأ إحتراف شديد, و زاد الاعتماد على الربوتات بعد انتشار التجارة الإلكترونيـة, و قد أخذت عملية الاهتمام بتطوير الروبوتات محل اهتمام العاملين في التكنولوجيا و خصوصا بعد أن أصبح شعار الذكاء الاصطناعي واقع ملموس؟

كانت إمارة الشارقة سباقة في مجال الاعتماد على التكنولوجيا, حيث تم بناء منزل عن الطباعـة الثلاثـية الأبعاد

ومع زيادة انتشار الـوبـاء الجديد و انتشار ثقافة التباعد الأجتماعي فقد زاد الطلب على الروبوتات, حيث أن هذه التكنولوجيا تعمل على الحد من التواصل بين البشر

وفتح الوباء المزيد من الصناعات للعمال الآليين لأن الناس يتطلعون إلى تقليل الاتصال البشري في الفنادق والأماكن العامة، كجزء من التباعد الاجتماعي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.