شيشتوف بيونتك.. رامي الرصاص

تحليل: خالد صلاح عبد الرحيم

شيشتوف بيونتك.. رامي الرصاص 1 25/2/2019 - 9:27 م

مهاجم من طينة الكبار، ويعرف طريق الشباك يحرز الأهداف من أنصاف الفرص ويعرف جيداً أن يخلق لنفسه مجال للتهديف، بيونتك المنتقل حديثاً  في انتدبات يناير من جنوى إلى ميلان أحرز 7 أهداف في 5 لقاءات فقط خاضها مع “الروسونيري”، ليسكن سريعاً قلوب مشجعي الميلان والذين أطلقوا عليه خليفة فيليبو إنزاجي وهناك من يقارنه بــ شيفشينكو وفي رواية أخري هو ليفاندوفسكي الجديد، مهاجم سيكون له مستقبل كبير، لأنه لا يتفلسف بالكرة، ويحرز الأهدف بكل سهولة، من خلال ثلاث عوامل :-

الهدوء أمام المرمي.

الانهاء الجيد.

القوة الجسدية.

هو المهاجم المرغوب فيه يوفر لمسة نهائية إكلينيكية على مسافة قريبة من الهدف، وضد الاعتقاد الشائع، وأكثر دقة أمام الشباك. لا يهاب مواجهة  المدافعين، يمكن أن يسجل بأي من القدمين، وقوي في ألعاب الهواء، والأهم من ذلك كله بالنسبة للمهاجم هو الهدوء في أمام المرمى، يعتمد على تحركاته الخطيرة بين مدافعي المنافس للحصول على الكرة البينية أو يسبق المدافع بالتحرك السريع لقنصف الكرات الهوائية أو استلام الكرة خارج الصندوق واستخدام مهاراته لتجاوز المدافعين، بالأضافة لقدرته على أحراز الأهداف من وضعيات مختلفة وصعبة أمام المرمي.

بيونتك مهاجم زكي يتأقلم مع أي موقف جديد داخل الصندوق، ويأخذ الموضع المناسب ويعرف كيف يستخدم طول قامتة في تسجيل الأهداف، مهاجم انتهازي يعني تقريباً أنه صياد شاطر، هو يطلب الكرة ويسعى لتحقيق أقصى استفادة من هدفه وفهمه لمنطقة الجزاء، في حين يظهر الرغبة في المساعدة في الانتقال من مرحلة الدفاع إلى الهجوم، محطة جيده لأستلام الكرة في حالة الهجمة المرتدة، وقوي في عملية الضغط وافتكاك الكرة.

، بيونتك هو التهديد والخطر لمدافعي المنافس يعرف كيف يستخدم جسده ولديه قدرة خاصة في الحصول على نهاية الكرات التي تلعب من الأجنحة من خلال القطع على المرمي في الزمان والمكان المناسب ثم من لمسة أخيرة يحول الكرة في الشباك، بيونتك باختصار هوعودة لزمن المهاجمين الجميل  .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 تعليقات
  1. Avatar of
    غير معروف يقول

    أشكرك