تحليل مباراة ليفربول وباريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا

تحليل: خالد صلاح عبد الرحيم

تحليل مباراة ليفربول وباريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا 1 18/9/2018 - 11:22 م

ليفربول يترك التمرير في بداية الهجمة لباريس سان جيرمان ويعتمد على الضغط التموضعي بالتمركز بين أنصاف الخطوط للثلاثي الهجومي صلاح وماني وستوريدج ومن خلفهما فينالدوم هندرسون وميلنر روبرتسون وأرنولد للسيطرة على منتصف الملعب ومنع لاعبي باريس من بداية الهجمة وأجبارهم على التمرير للخلف ومنع لاعبي الوسط من أستلام الكرة وفصل خطوط باريس سان جيرمان عن بعضهما، ليفربول يبدأ الهجمة بواسطة الثنائي الدفاعي فان دايك وجوميز بالأضافة إلي لمساندة لاعب ثالث أحياناً ربيرتسون أو هندرسون أو فينالدوم أو ميلنر مع فتح الملعب عرضياً بواسطة أرنولد وماني، صلاح وستوريدج ثنائي هجومي، ومع صعود روبرتسون للأمام يدخل ماني كصانع العاب، والثنائي الوسط ميلنر وفينالدوم يتحولا إلى دور الأجنحة من أجل القيام بهمزة الوصل بين الظهير الدفاعي ونظيره الهجومي وترك الحرية لماني وصلاح للتحرك في العمق وعلى المرمي، ليفربول يعتمد على تبادل المراكز، مع تقدم فان دايك أو جوميز بالكرة في الهجوم يغطي مكانه هندرسون أو فينالدوم، واذا ذهب ميلنر لليسار لمساندة روبرتسون يذهب فينالدوم للجهة اليمني لمساندة أرنولد والعكس صلاح أحياناً يذهب على الطرف يدخل ماني مهاجم ثاني بجانب ستوريدج، وأحياناً يذهب ستوريدج كجناح أيسر يدخل ماني مهاجم صريح وصلاح جناح أيمن وأحياناً صلاح هو المهاجم وخلفه الثنائي ماني وستوريدج، حالة من اللامركزية  والنضج الكروي للاعبي ليفربول.

وفي الحالة الدفاعية يكون شكل ليفربول 4-5-1 ميلنر يساند روبرتسون يساراً وفينالدوم يساند أرنولد يميناً وثلاث في العمق هندرسون وستوريدج وماني، صلاح وحيد في الأمام من أجل الهجمات المرتدة، في المقابل تراجع فريق باريس للخلف وترك الأستحواذ لليفر ويعتمد على قطع الكرة واللعب على المرتدات من خلال مبابي، وأحياناً يستلم نيمار الكرة ويدخل للعمق ولعب الكرات البينيه لكافاني ومبابي.

في الشوط الثاني ليفربول يعتمد على تدوير اللعب من اليمين إلي اليسار لإرهاق لاعبي باريس بدنياً، يدخل فيرمنيو بدل من ستوريدج في الدقيقة 71 للبحث عن فتح ثغرات في دفاعات باريس، ويقوم توخيل بتغيرين مرة واحدة دخول دراكسلر وموتنيج بدلاً من كافاني ودي ماريا لتنشيط الهجوم، وفي الدقيقة 83 ينجح مبابي في أحراز هدف التعادل لباريس، وفي الدقيقة 85 يدخل شاكيري بدل من محمد صلاح، ومن مجهود فردي من فيرمنيو في الدقيقة 91 يراوغ دفاع باريس ويسددها محرزاً الهدف الثالث لليفر، لتنتهي المباراة بفوز ليفربول على باريس سان جيرمان بثلاثة أهداف مقايل هدفين.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.