أزمة الأهلي والنفق المظلم الذي بدأ السير فيه ومتى يعود الي طريق البطولات

منذ انتخاب مجلس اداراة الأهلي الجديدة بقيادة محمود الخطيب والأهلي واجه بعض الصعوبات في بعض الملفات وهي تجديد عقود لاعبيه الدولين واعمدة الفريق امثال عبدالله السعيد وأحمد فتحي ؛

أزمة الأهلي والنفق المظلم الذي بدأ السير فيه ومتى يعود الي طريق البطولات 1 19/5/2018 - 8:46 م

وجميع الشارع الرياضي كان على ثقة أن الامر أسهل مما كان خصوصا وان الأهلي يشهدا الدعم المادي من رئيسه الشرفي المستشار ترك ال الشيخ ؛ ولكن اين المشكلة المشكلة بدأت مع قدوم صلاح محسن في الانتدابات الشتوية ؛ ومزايدة الزمالك امام الأهلي حتى وصل الصفقة الي سعر خيالي لم يكن يحلم به فريق انبي عندما رأي الرئيس الشرفي للاهلي العراك على الصفقة وصل الي اشدة اغدق المال على انبي لينتصر على الزمالك وبالفعل انتصر على الزمالك في جلب الصفقة ؛ مما خلق بلبلة بين اللاعبين خصوصا الصف الأول.

لكن لم يكن احد يعلم انه كان ستار الزمالك يفعله ليغري لاعبيه واعمدة فريقة أحمد فتحي الذي تراجع عن التوقيع للزمالك في اللحظات الاخيرة خصوصا بعد ازمة الزمالك مع وزير الرياضة ؛ لكن الزمالك استطاع الحصول على توقيع عبد الله السعيد بعد لم يجد التقدير المادي من جانب فريقة بعد ابرام الأهلي صفقاته الاخيرة بالمبالغ الخيالية.

منذ تسريب صورة توقيع السعيد للزمالك والشارع الرياضي في مصر مندهش عما حدث اهم لاعب في فريق الأهلي يوقع لزمالك وفي ادارة محمود الخطيب ؛ ولكن الجميع اغفل أن عبدالله السعيد من قبل ترك الاسماعيلي أيضاً بسبب المال.

أما من جانب الأهلي فقام بالتجديد للاعب واعارتة حافظ على مبادئ النادي ؛ منذ أن ترك عبد الله السعيد الفريق والأهلي يعيش أسوأ حالاته فقد خسر من يعوض مكان السعيد باعارت صالح جمعه ومؤمن زكريا والشيخ الي فرق الدوري السعودي بالإضافة الي خسارة وليد سلمان في الملعب لأنه يلعب بمكان ليس بمكانه.

من هو المخطأ في كل ما سبق؟ اكيد انه ليس الجمهور العاشق والمحب لفريق الأهلي من يتحمل خسارة الأهلي في مباراة القمة؟

توابع خسارة الأهلي من الزمالك في مباراة القمة :

الأهلي دخل مباراة القمة وكالمعتاد في الدوري عينه على الثلاث نقاط لكن ثقه الاعبين الزائده وتالق لاعبي الزمالك على غير المعتاد في دوري هذا الموسم استطاع حسم المباراة للفارس الابيض ؛ مما كان له اثر سلبي وتوابع الفريق الذي كان مستقر طوال الموسم بدأ بالانهيار:
_ خروج من الكأس على يد الاسيوطي.
_ جمع نقطة واحده في أول مباراتان من دوري المجموعات في دوري أبطال أفريقيا.
_ استقالة حسام البدري.

بالإضافة الي الاعبين لم تمر عليهم الخسارة مرور الكرام عمر السولية الذي سطع نجمه وتألق في الفترة الاخيرة وكلن من المرشحين لانضمام للمنتخب لم يقدم المردود الجيد في المباريات التالية عقب الخسارة ليس هو فقط حسام عاشور ووليد سليمان.