كيفية أداء صلاة الاستخارة وفضلها والدعاء المستحب فيها

كثير من المسلمين يتساءلون عن صلاة الاستخارة وكيفية أداء تلك الصلاة وما هو الدعاء المستحب قوله أثناء تأدية الصلاة، واليوم وفي هذا المقال سوف نتعرف معاً عن أهمية صلاة الاستخارة وكيفية أدائها وما هو فضلها والكثير عنها.

صلاة الاستخارة وكيفية أدائها

متي يلجأ المسلم لصلاة الاستخارة

يلجأ المسلم لصلاة الاستخارة عندما تعرض له في الحياة أمور يحتار فيها ويريد الأفضل فيها كالسفر أو الزواج أو الإقدام على وظيفة أو شراء منزل أو سيارة وغير ذلك من الأمور.

كيفية أداء صلاة الاستخارة

ورد في حديث رسول الله صل الله عليه وسلم حيث قال “إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل اللهم إني أستخيرك بعلمك واستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب اللهم أن كنت تعلم أن هذا الأمر “ويسمي حاجته “خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه وان كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان ثم ارضني به”.

فضل صلاة الاستخارة

للاستخارة أهمية عظيمة وفيما يأتي بيانها 

1- التعلق بالله تعالي وإظهار الحاجة والافتقار إليه سبحانه والتوكل على الله عز وجل والاستعانة به وتفويض كل الأمر إليه.

2- التوفيق في الاختيار والنجاح والفلاح بالأمر فمن سأل ودعا الله بصدق وإخلاص أعطاه واكرمه واختار له الخير .

3- القناعة والرضا بما قسمه الله عز وجل وهي من أعظم الفضائل التي تحصل في قلب العبد حيث نجده لا يندم على اختياره لأنه فوض أمره للكريم وتيقن أن الله لا يختار له إلا الخير.

كيفية معرفة نتيجة الاستخارة

ليس من شروط الاستخارة أن يرى الشخص بعدها رؤيا ولكن من علامتها التيسير فإذا أقدم الإنسان على ما استخار فيه ربه فوجده ميسرا ووجد أبوابه مفتوحة له فإن فيه الخير إن شاء الله.