الرئيس التنفيذي لعملة Luna: الانقسام هو الحل حتى نتجنب الانهيار ومصداقية السوق

شهد مجال العملات الرقمية أو “سوق الكريبتو”، خوف شديد بعد ما حدث مع عملته الشهيرة، “تيرا لونا – Terra Luna” وانهيارها من أسعار تتجاوز ال100$ إلى سعر 0.0002 جزء من السنت، هذا الوضع جعل المليارديرات يلجأن إلى حلول لإنقاذ الموقع وحالياً افضل الحلول المطروحة على الساحة هو انقسام عملة “تيرا لونا – Terra Luna”.

انقسام عملة تيرا لونا Luna Coin Fork

ماذا يعني انقسام عملة لونا وهل هو شيء جديد؟

في الواقع انقسام العملات الإلكترونية ليس شئ جديد، فحيث أن مجالات البورصات العالمية والمحلية تشهد من حين للأخر عملية انقسام للعملة، وهذا يعد شيء في صالح مخزني العملة، إذ يعني ببساطة أن أصحاب العملة يقومون بتقسيم المبلغ للعملة فمثلاً عملة لونا حالياً اصبح عدد العملات يتجاوز ال6 تريليونات هذا الأمر من الصعوبة بمكان، فلك أن تعلم أن ارتفاع عدد العملات من 500 مليون عملة إلى 6 تريليون عملة يجعل السعر لا شك يهبط إلى تلك الأسعار المتدنية في السوق، وفي حين أن يقوم أصحاب العملة بتقسيم عدد العملات فمثلاً إن قسم أصحاب العملة العدد للنصف فتصبح 3 تريليونات عملة فقط وهذا في صالح أصحاب العملة خاصة مع اعدد الخاسرين في هذه العملة،ومع وصول العرض المتداول في لونا الآن إلى تريليونات ، يرى بعض حاملي لونا أن الشوكة هي أفضل طريق لاستعادة لونا.

الرئيس التنفيذي للشركة يعرض خطط التعافي

في حين يرى البعض أن التعافي يشمل تثبيت سعر “تيرا لونا – Terra Luna” مقابل الدولار (TerraUSD)، قال الرئيس التنفيذي لشركة “تيرا لونا”: “Do Kwon”  أنه ليس الحل الأمثل نظراً لحجم الخسائر والتهديدات التي تصل لأصحاب العملة من مستثمرين أموالهم بها، إذ يرى البعض أن انقسام كبير للعملة يجب أن يحدث، وذلك لإنقاذ سوق العملات الرقمية والمصداقية به.

تشير خطته، إلى توزيع نحو مليار عملة من لونا على مستثمرون العملة حالياً، ويتم التوزيع وفق الآتي:

  • ٤٠٠ مليون عملة على الحاملين قبل حدوث الانهيار ولغاية ١ دولار ، وذلك بالتنسيق مع منصة binance.
  • ٤٠٠ مليون لحاملي عملة UST.
  • ١٠٠ مليون للعملة لتمويل التطوير المستقبلي.
  • ١٠٠ مليون لحاملي العملة بعد الانهيار ، ( اقل من ١ دولار ).

سيتم التوزيع من خلال “اير دروب” ، ولن يتم احتساب المشترين للعملة  بعد التوقف وإعادة الانطلاق ، فقط سيتم تقدير كم تبلغ حصتهم من الكمية الجديدة بعد الحرق وسيتم إيداعها بمحافظهم.

ولكن حتى الآن هذا مجرد اقتراح، والذي يجعل الجميع يتساءل عن مبالغ التوزيع الخاصة بهم، ويتساءل البعض بعد ما حدث هل سيتخلص الجميع من عملاتهم بمجرد أن تقوم الشركة بتوزيع الكمية الجديدة من العملات عليهم، أم أنهم سيواصلون الدعم لعملتهم ومشروعها؟.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.