شكاوى من فواتير الكهرباء والوزارة: العداد هو السبب

رصد موقع “نجوم مصرية” شكاوي المواطنين في الفترة الاخيرة عن ارتفاع أسعار فواتير الكهرباء بصورة جنونية، وقد ابلغ الكثير من المواطنين عن فواتير بمبالغ خيالية على الرغم من عدم استهلاكهم كهرباء بهذه المبالغ الضخمة وقد قدموا الكثير من الشكاوي الي شركة الكهرباء ولكن الرد وصلهم بانه يجب تسديد هذه الفواتير الضخمة أولا قبل تقديم الشكاوي.

نجوم مصرية
زيادة أسعار الكهراباء

مبالغ خيالية في فواتير الكهرباء

حصل احد المواطنين بمركز كوم أمبو بمحافظة اسوان على فاتورة الكهرباء بمبلغ 51 الف جنية وعدد اخر من المواطنين بنفس المركز باسوان قد وصلهم فواتير بمبالغ 5 و6 الاف جنيه بالرغم من عدم امتلاكهم لاجهزة كهربائية يمكنها استهلاك الكهرباء بمثل هذا المعدل من اساسه.

وقد قدم الكثير من المواطنين شكاوي كثيرة وجاء رد المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء الدكتور ايمن حمزة بان سبب وصول الفواتير لمثل هذه الارقام الفلكية هو حدوث اعطال بعداد الكهرباء مما يجعله يسجل قراءات خاطئة وبالتالي يصل فواتير ضخمة للمستهلكين نتيجة لتسجيلهم بشرائح وفئات عالية

وقد اشار الدكتور ايمن حمزة أن حل هذه المشكلة يكون عن طريق مقارنة القراءة في الفاتورة بعد استلامها من محصل الكهرباء بقراءة العداد ولو وجد المستهلك أن قيمة استهلاكه في فاتورة الكهرباء اكبرر من عداد الكهرباء فهذا يعني وجود مشكلة في العداد وانه يجب عليه الاتصال بالشركة فورا لاصلاح هذا العطل والتاكد من سلامة العداد وانه يجب على المواطنين عدم العبث بالعدادات لان هذا يعتبر جريمة ومخالفة للقانون ويعرض صاحبها للمسالة القانونية وان عبث المواطنين بالعدادت ومحاولة التحايل على العداد لسرقة الكهرباء هو السبب الرئيسي لعطل العدادات وتسجيلها قيم مرتفعة في فواتير الكهرباء.

وينصح عموما بضرورة تحويل العداد التناظري القديم الي عداد دجيتال حديث باستخدام نظام كروت الشحن لأنه يعتبر ارخص وخالي من الاخطاء والاعطال.

وقد اوضح الدكتور ايمن حمزة في حوار اخر بانه لا ارتفاع في أسعار فواتير الكهرباء نهائياً في الفترة الحالية وان نظام الشرائح سيظل كما هو عليه مراعاة للمواطنين وارتفاع الاسعار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.