ارتفاعات كبيرة في أسعار الدواجن بالسوق | و رئيس شعبة الدواجن يحدد الأسباب


  • متابعة | محمد هلال .

اسعار الدواجن بالسوق المحلية في مصر، تشهد حالة من الارتفاعات الملحوظة خاصة ونحن نستقبل شهر رمضان المبارك، يرجع البعض السبب الى زيادة الطلب على الدواجن مع استهلال الشهر الكريم، في حين يقف البعض الأخر حائرا حول السبب المنطقي لارتفاع اسعار الدواجن بمصر، رغم ان هناك تحديد مسبق من قبل الحكومة المصرية بالاتفاق مع تجار الجملة وأصحاب المزارع بعد ما شرعت الحكومة في عملية استيراد للدواجن من الخارج، وقف ضدها اصحاب المزارع مطالبين بوقف الاستيراد لأنه سيدمر صناعة الدواجن في مصر، فاستجابت الحكومة تحت وعد من التجار بضبط اسعارها لكن لم يستمر الوعد، وبمناقشة رئيس شعبة الدواجن في مصر تكشفت اسباب ارتفاع أسعارها بالسوق المحلية .

رئيس شعبة الدواجن يوضح اسباب ارتفاع اسعارها مؤخرا

حيث أكد رئيس شعبة الدواجن بمصر، عبد العزيز السيد، ان السبب المباشر لارتفاع اسعار الدواجن بشكل أصبح ملاحظ ويثقل كاهل المواطن يرجع الى :

حالة الانفلات التي يعانى منها السوق بشكل عام، وسوق الدواجن بشكل خاص، حيث انه لا توجد أي رقابة على الاسعار

وضرب عبد العزيز مثلا قائلا سعر الكتكوت هو 4 جنيه وهذا حسب اتفاق مبرم بين اصحاب المزارع و وزارة الزراعة في حين ان المزارع تبيع الكتكوت ب 12 جنيه ، وأضاف ان سعر لأمصال وسعر الأعلاف في الوقت الحالي ثابت متسائلا .. لماذا الزيادة أذن ؟

ثم أضاف رئيس شعبة الدواجن، ان قرار الحكومة برفع اسعار الدواجن المباعة من خلال منافذها المختلفة من سعر 25 جنيه للكيلو الواحد الى 31 جنيه أعطى حافز ودافع للتجار ان يرفعوا اسعار الدواجن بالسوق مع دخول شهر رمضان .

ومن الجدير بالذكر :

ان سعر كيلو الدواجن اللحم الأبيض وصل الى 36 جنيه بالسوق .

أما البلدي فوصل الى 38 و 39 جنيه في حين ان كيلو الصدور المخلية سجل سعره 76 جنيه .


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.