أنباء عن نقل الفنانة شادية إلى العناية المركزة بعد تدهور حالتها الصحية وياسمين الخيام تكشف الحقيقة كاملة وتطالب بهذ الأمر

ظهرت خلال الآونة الأخيرة روايات كثيرة حول حالة الفنانة شادية، ولا شك أن مثل هذه الأشياء والروايات تؤثر بشكل كبير على الحياة الخاصة والعامة لمن تصدر حوله هذه الروايات أو الشائعات، ومؤخراً تم تدأول أنباء عن الفنانة شاديه والتي تركت أثراً كبيراً في السينما المصرية بأعمالها التي قدمتها للوسط الفني والجمهور، ولا أحد يستطيع أن ينكر دو الفنانة شادية في السينما المصرية.

الفنانة شادية وحقيقة مرضها

واليوم قامت بعض المواقع الإخبارية بنشر أخبار تفيد بتدهور صحة الفنانة شادية، الأمر الذي أدى إلى نقلها للعناية المركزة، وحول هذا الأمر أكدت المطربة التي اعتزلت “ياسمين الخيام”، أن الفنانة شادية بخير ونفت كل ما تم ترديده خلال الساعات الأخيرة حول تدهور حالة الفنانة شادية، ونقلها إلى العناية المركزة في أحد المستشفيات، وأشارت الخيام أنها تعيش الآن في منزل ابن شقيقها، مشيرة إلى أنها تقيم معه منذ سنوات، وأضافت أن حالتها مستقرة، وذلك بالرغم من معاناتها من بعض المشكات الصحية التي تصيب كبار السن، مؤكدة أنها يتم رعايتها من أفراد أسرتها ويوجد أطباء يتابعون حالتها الصحية باستمرار.

كما أشارت الخيام أنه فور قرائتها لخبر أن الفنانة شادية تم نقلها للعناية المركزة، أصيبت بحالة من الفزع وسارعت بالاتصال بأسرتها واطمأنت على حالتها الصحية، وأكدوا لها أنها بخير وتتمتع بصحة جيدة، وطالبت المطربة ياسمين الخيام بتحري الدقة في نشر مثل تلك الأخبار والتي تتسبب في قلق عميق لأسرة ومحبي الفانة القديرة شادية.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.