عاجل| حقيقة تخفيض رواتب المعلمين المتعاقدين 2019 |وشروط التعاقد مع 120 ألف معلم

المركز الإعلامى لمجلس الوزراء يوضح حقيقة ما تم نشرة فى بعض وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإلكترونية بشأن تخفيض رواتب المعلمين المتعاقدين لعام 2019، والتى نفت تلك الأنباء موضحة أن قيمة رواتب المعلمين فى امان،وفى حالة اى شكاوى او استفسارات يرجى الاتصال برقم الوزارة 0227963273.



حيث أكد المركز الإعلامى لمجلس الوزراء أنه تم التواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى والتى نفت بدورها تلك الإشاعات وأوضحت أنه لا نيه فى تخفيض رواتب المعلمين المتعاقدين لعام 2019، حيث اوضحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى ان اجر المعلمين المتعاقدين 1120.5جنية وهو عبارة عن مكافاة شاملة وليست اجرا وظيفيا لايجوز ان يخصم منه تامينات او معاشات او دون ذلك، وأكدت أن كل ما يثأر فى هذا الشأن الغرض من إثارة البلبلة وغضب المعلمين.

افتتاح أكبر بوابة إلكترونية للتوظيف



أوضحت الوزارة أنه تم افتتاح أكبر بوابة الكترونية للتوظيف للعمل بالمدارس الحكومية والخاصة يوم الأربعاء الموافق 9/10/2019 على الرابط(www.egmoe.org) والتى تعمل على استقبال بيانات المتقدمين لمسابقة المعلمين بنظام التعاقد، حيث تستهدف للتعاقد مع 120 الف معلم، أكد الدكتور محمد عمر نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى أنه خلال 24 ساعة تم تقديم 40الف للتعاقد من خلال بوابة التوظيف والتى تحتاج 120 الف(معلم -إدارى -عامل) وأضاف أن هناك إقبال كبير من قبل المتقدمين.

شروط مسابقة تعين 120 ألف معلم .

أعلنت وزارة التربية والتعليم الشروط الواجب توافرها فى المتقدمين موضحا أن يكون المعلم حاصل على شهادة”icdl” كشرط للقبول فى كل التخصصات، كما اشترطت اجتياز اختبارات اللغتين (الإنجليزية والفرنسية) وايضا اشترطت شهادة مهارة لكل متقدمين تخصصات(معلم فصل- تربية رياضة-اللغة العربية-وظائف ادارية-أخصائي مكتبات-اخصائى مسرح-وظائف ادارية).

أعلنت الوزارة عن لابد استكمال المستندات المطلوبة بشكل سليم حيث تراجع الاوراق من اكثر من جهة للتأكد من صحتها ودفع الرسوم المطلوبة وتسجيل الحساب،ولابد أن يكون المتقدم عضو فى نقابة المعلمين.

 



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد