رد فعل غير متوقع من قبل بعض الدول الأجنبية بشأن قرار الرئيس الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس

يعتبر القرار الذي اتخذه الرئيس الأمريكي ترامب بالأمس هو القرار الأكثر أهمية خلال هذا العام بل خلال هذا القرن فقد اتخذ الرئيس ترانيم قرار بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس بدلا من مقرها بتل أبيب عاصمة إسرائيل ليكون بذلك قد أعلن القدس عاصمة لإسرائيل الأمر الذي أثار حالة من الغضب الشديد بين جميع الشعوب العربية والإسلامية بل بين جميع شعوب العالم حيث أن هذا القرار يعتبر بمثابة تحدي مباشر لقرارات الأمم المتحدة مما تسبب في إعلان كثير من ردود الأفعال الحاسمة من قبل بعض الدول ولم تقتصر هذه الردود أو الاعتراضات على الدول العربية والإسلامية فقط بل كان هناك ردود أفعال مباشرة وحاسمة من قبل بعض الدول الأجنبية ومن هذه الدول ما أعلنته وزارة الخارجية الكندية:

رد فعل غير متوقع من قبل بعض الدول الأجنبية بشأن قرار الرئيس الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس 1 7/12/2017 - 12:49 م

فقد أعلنت وكالة on live الإخبارية نقلا عن وزارة الخارجية الكندية أن الحكومة الكندية قد أكدت على أنها لن تنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس نهائياً كما أعلنت أنها ملتزمة بالاعتراف لمطالب الشعب الفلسطيني على مر التاريخ وان مقر سفارتها سوف يظل بتل أبيب لأنها هي عاصمة إسرائيل وليست القدس.

وعلى الصعيد الأخر أيضا أعلنت وزارة الخارجية المكسيكية على أنها لن تعترف بنقل السفارة إلى القدس نهائياً كما أكدت على أن مقر سفارتها بإسرائيل هو تل أبيب، أنا بالنسبة لعلاقتها بإسرائيل فقد أكدت على أنها تحتفظ بالعلاقة الثنائية بينها وبين إسرائيل على أن تكون هذه العلاقة ودية كما كانت كما أنها أيضا أكدت على احترامها الكامل لقرارات الأمم المتحدة بجعل القدس عاصمة للدولة الفلسطينية.

والجدير بالذكر هو أن الرئيس ترانيم قد واجه صدى عنيف على ما اتخذه من قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس لاعتباره بأن القدس هي عاصمة إسرائيل بدلا من تل أبيب ولم يكتفي بذلك وحسب وإنما أكد على أنه على اقتناع تام بأن هذا القرار قد تأخر كثيرا وأنه كان لابد وان يأخذ منذ فترة ولكنه اخذ منه وقت كبير في التفكير للإقرار به في النهاية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.