7 “شخصيات” تسمم حياتك بدون أن تدري

الكاتب “أندرو فولر” يشرح لنا أن هناك بعض الشخصيات التي تسمم حياتنا العامة، وللأسف الشديد لا نستطيع أن نزيل هؤلاء الأشخاص من حياتنا، لأن منهم الضروري وجوده في هذه الحياة، ولكن يوضح الكاتب أنه باستطاعتنا التعامل مع كل شخصية من هذه الشخصيات السبع، بالطرق التي تتناسب معه، وسنتعرف على هذه الشخصيات الآن وعلى طرق اجتنابهم.

7 "شخصيات" تسمم حياتك بدون أن تدري

الغدارون : 

الغدار هو شخص لا يواجه مشكلة في أن يضع لك العقبات أو المشاكل في حياتك، أو حتى نشر الشائعات عنك في مجال عملك، وهو يفعل ذلك بسبب قلة ثقته في نفسه، لأنه يظن بأنه دائماً الشخص الأخير، وحتى يستطيع الأنتصار على الشخص الذي يسبقه، يبدأ في التسويق السئ لسمعته.

طريقة التعامل معه ،الغدرا دائماً لا يستطيع الضرب إلا في الظهر، وإذا قمت بمواجهته أمام الناس الذين قام بنشر الأكاذيب بينهم، لن ستطيع أن يتكلم لأنك أمامه مباشرة، وسيتضح أمره أمام الجميع.

اللوامون :

الشخص الذي دائماً ما يلقي باللوم على الآخرين، فتجده يقول لك أنت السبب في تعكير مزاجي اليوم، وفي يوم آخر يقول لك يجب أن تفعل لي هذا لأنك كنت السبب  في تعكير مزاجي في ذاك اليوم، هو دائماً يلقي اللوم حتى تكون مدين له بشئ في المقابل.

طريقة التعامل مع هذا النوع، هو التحكم في أحاسيسك، لأنه يلعب على نقطة أنك تريد دائماً أن تظهر بصورة جميلة أمام الناس، وحتى تظهر بهذه الصورة يجب أن تزيل اللوم عنك بتنفيذ أوامره، فيجب أن تعترف له بأنه كان شريك لك في هذا الخطأ حتى لا تضطر مستقبلاً بتنفيذ أوامره.

المتنمرون :

المتنمر هو شخص عانى غالباً بصورة أو بأخرى من التنمر من الآخرين في فترة من فترات حياته، ولذلك دائماً ستجده يتنمر على الأشخاص الذين لايستطيعون الرد عليه، وكأنه يرد ما فعله به غيره على الآخرين.

طريقة التعامل مع المتنمر: عند بداية التنمر، هو يتوقع منك ثلاثة ردود أفعال، أن تكون بارداً ولا ترد، أو تكون كالثور وترد من غير تفكير، أو تدافع عن نفسك بأي وسيلة كانت، ولذلك لا يجب استخدام أي وسيلة من الوسائل السابقة، بل يجب مواجهته وجعله يعلم أن ما يفعله هو مجرد حقارة، وخسة، وأنه ليس من المضحك فعل ذلك.

المسيطرون :

هم الأشخاص الذين يتدخلون في شئون الغير دائماً، ولكنها تكون بصورة مغلفه بأنه يريد مصلحتك ويريد نصيحتك، وهو غالباً شخص قلق دائماً، وحتى يستطيع طمأنة نفسه،يقوم بجمع المعلومات عن الجميع بالتدخل في شئونهم الخاصة.

طريقة التعامل مع المسيطر: بأن توضح له بأنك أدرى بمصلحتك، ولا تريد أن يهتم أحد بشئونك الخاصة.

المتعالون:

وهم دائماً الأشخاص الذين يستخدمون مصطلحات معقدة لأجل وهم الناس بأنهم هم الجهلة وأنه المتعلم الوحيد فيهم، غالباً هذه الشخصية تكون غير واثقة من نفسها، لأنها تريد أن تثبت لنفسها بأنها بالمستوى المطلوب، وإذا حاولت سؤاله عن معنى مصطلح من الذين يتكلم بهم، ستجد نظرة احتقار، إتجاهك تفيد بأنك شخص جاهل.

طريقة التعامل مع المتعالي: بالتجاهل التام له، كأنه طفل أمامك دعه يثبت لنفسه بأنه أعلى الناس، واحتفظ لنفسك بالضحك عليه.

المراوغون:

وهم الأشخاص أصحاب الحجج، الأشخاص الذين دائماً ما يجدوا مبرر لأي تصرف خاطيء يقومون بعمله، الأشخاص الذين يريدون أن يقولوا أن نظريتهم هي الأصح دائماً.

طريقة التعامل مع المراوغ: يجب أن تفهمه دائماً أنك تكشف جميع الأعيبه، وأنك لن تتعاطف معه لمجرد حجج فشله.

الفاشلون في التواصل:

الأشخاص المملين في الحديث، يتكلمون دائماً في أمور تافهه لا تهم الآخرين، يستغلون أي حادث للكلام عنه وهم يظنون أنهم بذلك يتواصلون بشكل جيد مع الناس.

التعامل مع الفاشل في التواصل: تعامل معه بأن تقول له بأنك لا تهتم بالمجال الذي يتكلم عنه، وقم أولاً بالتلميح له بأنك تملك شعور بالملل اتجاه حديثه، وإن لم يبالي بذلك، يجب أن تواجهه، وتخبره بأنك غير مهتم بالحديث عن هذا المجال.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.