نهاية مؤلمة لأشهر فنانة مصرية متحولة من طارق إلى حنان (الست كوريا)

لم يكن يعلم الكثيرون أن الفنانة “حنان الطويل” تحولت من ذكر إلى أنثى مع مرور الوقت كانت تشعر أنها غريبة عن عالم الرجال وحين كان يراها الناس يشعرون نحوها بالشفقة بسبب مظهرها كرجل ولكن التصرف والسلوكيات أنثى سواء في أسلوب الحديث أو الحركات أثناء المحادثة لدرجة أنها كانت تربي شعرها مثل الفتيات وتميل إلى إستعمال أدوات المكياج حتى المقربين منها كانوا في حيرة من أمرها.

نهاية مؤلمة لأشهر فنانة مصرية متحولة من طارق الى حنان (الست كوريا)

لذلك قررت أن تواجه الحقيقة وتقوم باجراء التحايل اللازمة خارج مصر باحدى الدول العربية فوجد الأطباء أنها أقرب إلى الآنثى وتمت عملية جراحية لتحويلها من ذكر إلى أنثى ثم عادت إلى مصر لتعلن لأسرتها وللناس أنها أصبحت من طارق إلى حنان وبدأت في ممارسة هويتها بالإنضام إلى فرقة إستعراضية ثم اتجهت إلى التمثيل وحققت شهرة واسعة على الرغم من قلة أدوارها لكنها نالت حب وإعجاب الجماهير.

أول ممثلة مصرية تتحول من أنسى إلى رجل.

تعد الفنانة حنان الطويل أول ممثلة مصرية تتحول جنسياً من رجل لأنثى ومن طارق إلى حنان إشتهرت بأدوارها الكوميدية ومن أبرزها “ميس انشراح” في فيلم الناظر مع الراحل “علاء ولي الدين” و”الست كوريا” في فيلم “عسكر في المعسكر” مع الفنان محمد هنيدي”.

نهاية مؤلمة 

لم يعرف الكثيرون أنها عانت كثيراً بسبب أمر تحولها جنسياً حيث قدم في حقها بلاغات كاذبة من قبل جيرانها وواجهت سخرية وإنتقادات شديدة حتى وصل الأمر إلى أخذها بالقوة من بيتها إلى مستشفى العباسية للأمراض العقلية في مشهد مؤسف يكشف قسوة القلوب وإسعراض القوة على الضعفاء الذين يستحقون الشفقة والرحمة وليس القضاء عليهم  ثم توفيت داخل المستشفى في  1-12-2004.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.