محامي فرنسي يقاضي شركة “فايزر” بسبب إصابة طفل بالعمى عقب تلقيه اللقاح

رفع محامي فرنسي، دعوى قضائية على شركة “فايزر” بسبب إصابة طفل بالعمى شبه التام عقب تلقيه الجرعة الأولى من لقاح كورونا.

محامي فرنسي يقاضي شركة "فايزر" بسبب إصابة طفل بالعمى عقب تلقيه اللقاح

وقال المحامي الفرنسي إريك لانزاروني، في تصريحات صحفية لوكالة “فرانس برس” أن أحد موكليه وهو طفل في الثالثة عشرة من عمره، فقد 90 % من بصره بعد مرور خمسة أيام فقط من تلقيه الجرعة الأولى من لقاح “فايزر” المضاد لفيروس كورونا.

وأضاف لانزاروني، أنه صدم بالعثور على بند في العقد بين الشركة والمفوضية الأوروبية يعفي “فايزر” من المسؤولية عن حدوث حدوث أعراض جانبية غير مرغوب فيها لدى متلقي اللقاح، وهو بند مثير للجدل.

يذكر أن لقاح فايزر تم إدراجه للاستخدام الطارئ من قبل منظمة الصحة العالمية وهو مأمون وفعّال استنادًا إلى بيانات تجارب سريرية واسعة النطاق.

و استنادًا إلى البيانات التي قدمتها شركة “فايزر” ثبت أن اللقاح آمن وفعال بنسبة 95% في تجربة سريرية مستمرة واسعة النطاق.

ومن الآثار الجانبية الشائعة عقب تلقي اللقاح، هي: الصداع، وآلام المفاصل، وآلام العضلات، وألم في موضع الحقن، والتعب، والقشعريرة، والحمى، وتورم في موضع الحقن.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.