للأول مره.. ماذا قال الشيخ الشعراوى للفنانه الكبيره شاديه..كان السبب في اعتزالها

الفنانه الكبيره المعتزله شاديه، القاعده الجماهريه الكبيره التي كونتها خلال مشوارها الفنى والعشق الذي لا ينتهى بين اعملها وبين الجمهور المصري والعربى على حد سواء يجعلها في مصف النجوم الخالدين رغم غيابهم عن الساحه الفنيه منذ سنوات وسنوات.

للأول مره.. ماذا قال الشيخ الشعراوى للفنانه الكبيره شاديه..كان السبب في اعتزالها 1 3/10/2016 - 11:31 ص

ولم نتحدث عن تاريخ الفنانه الكبيره شاديه فالجميع يعرف جيدا من هى هذه الفنانه وحجم اعمالها التي تورثتها الاجيال جيل بعد جيل ليعلم أن هذه الفنانه الجميله ليست كأحد غيرها في الوسط الفنى حتى بعد اعتزالها الفن.

وعن الحديث عن اعتزال هه الفنانه الكبيره يوجد حوار صحفي وحيد ادلت بيه الفنانه شاديه بعد اعتزالها الفن وضحت فيه أسباب اعتزالها وكيف جائت لها فكره الاعتزال ومن هو السبب في اعتزالها وماذا قال لها.

تقول الفنانه شاديه كانت ذاهبه لائداء مناسك الحج في احد السنوات وكنت في اوج شهرتى ومجدى وبصدفه قابلت الشيح محمد متولى الشعراوى وكان هو سبب لطريق الهداية والإيمان، التقى بها عن الطريق الصدفة حيث كان لايعرفها ولكنها تقدمت لكي تلقى عليه السلام بقولها: “عمي الشيخ الشعراوى”.

وتتحدث شاديه عن قرار اعتزالها وتقول “هي جت في ثواني، بعد اغنيه (خد بإيدى) قررت الاتجاه لهذا اللون، فأحضرت مؤلفين وملحنين وجلسنا نسجل أغانى في الريكوردر لأحفظها، فوجدتني لا اقدر على ان أحفظ، عقلى في الصلاه وقراءة القرآن، فقلت يارب “أعمل ايه اجى أحفظ مش قادره”.

وأضافت شاديه ذهبت وركبت سيارتى بعد صلاة الظهر تقريبا، وذهبت للشيخ الشعراوى، وقلت له أنا “جايه أسألك في حاجه وأمشى” أنا بعد ما غنيت خد بإيدى قلت يا رب أنا هغني أغنيات دينيه بس، وأنا دلوقتي مش قادرة أحفظ واريد أن أتحجب”.

فقال لها الشيخ الشعراوي: “انسي إنك شاديه المغنيه، فأنت الآن سيدة فاضله عرفت طريق الحق تبارك وتعالى”، وبالفعل كانت هذه الكلمات بداية تحول شادية الحقيقي، ومنذ تلك اللحظه انقطعت صله شاديه تماماً عن عالم الفن.

fsj

nmmcd


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.