فتاة الشيخ زايد فاقدة العقل التي تقف عارية دائماً وتتحدث لغات دار الإيواء التي كانت بها تقول عليها جن وبتعمل حاجات غريبة

تواجدت فتاة مثيرة للجدل في منطقة الشيخ زايد بالجيزة، الفتاة واضح عليها أنها فاقدة العقل ولديها اضطراب نفسي، وتقف في وسط الشارع عارية، وتتحدث لغات مما جعل أهالي منطقة الشيخ زايد يقلقون عليها فهى بنت ناس جداً، وبالفعل أطلقوا عليها ” بنت الناس “.

لم يعلم أحد من هي وهل مفقودة من أهلها، وأصبحت حديث مواقع التواصل الاجتماعي، تم التعرف أخيراً على المكان التي كانت تجلس فيه، فهى ليس لديها أهل وكانت تعيش في دار إيواء بسمة بالشرقية، فقد هربت منها الفتاة ولم يجدوها.

ويتحدث مسؤل الدار محمود درج، ويقول عن الفتاة “القصة غريبة جدا، الدار كلها متأمنة والشبابيك متأمنة، وقعدت تخبط في المكان، وأخدت لاب توب بتاع حد زميلنا ومشيت”،  وتابع محمود درج: “شفنا حاجات غريبة خلال تواجدها في الدار، باب الشقة اللى فيها مكان إقامتها كان مقفول وبعدين لاقيناها ماشية على السلم، طيب خرجت إزاى؟، خرجت النهاردة والباب مقفول كويس، ومش عارفين خرجت إزاى، حتى أثناء وجودها في الدار بترسم حاجات غريبة مش فاهمينها، وعلى الحيطان كاتبة حاجات غريبة مش فاهمينها”.

ويقول المسؤل أن من المعروف أن الجن لايستطيع أن يفتح أشياء مغلقة، ونحن في حيرة كبيرة منذ هروبها ولا يوجد تفسير غير إنها مخاوية جن، لأن مفيش تفسير واقعي للي هى بتعمله، ونحن مازلنا على أمل إيجادها وبندور عليها في الزقازيق، ولم يتم عمل محضر حتى الآن.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.